الأخباررياضة

الشرطة الإيطالية تداهم عيد ميلاد «لوكاكو» الـ28

رؤية

روما – تم تغريم روميلو لوكاكو مهاجم إنتر ميلان الإيطالي، لخرقه بروتوكول “كوفيد-19″، في وقت متأخر من ليلة عيد ميلاده الـ 28، بعد ساعات من هزيمة الإنتر من روما 1-3 على ملعب سان سيرو، حيث سجل لوكاكو، الهدف الثالث لفريق المدرب أنطونيو كونتي.

وكشفت الشرطة الإيطالية، أنها داهمت فندق ذا سكوير ميلانو دومو، بعد تلقيها بلاغاً بخرق بروتوكول “كوفيد- 19”.

ووفقًا لـ”البيان الرياضي” ذكرت صحيفة “كورييرا ديللا سييرا” أن لوكاكو، إلى جانب 23 ضيفًا من بينهم زميله في الفريق آشلي يونغ، تعرضوا لكمين من قبل السلطات في الساعة الثالثة صباحاً، وتم فرض الغرامات عليهم.

ويضيف التقرير أن زميليه في الفريق أشرف حكيمي وإيفان بيريسيتش، كانا حاضرين أيضاً في حفل عيد ميلاد المهاجم البلجيكي، والذي يتعارض مع وضع ميلان في “المنطقة الصفراء”، وهو ما يعني أنه يسمح للأفراد بالتنقل بين المناطق المصنفة أيضاً، على أنها صفراء.

ومنذ 15 يونيو الماضي، يتم تخصيص زيارة واحدة للفرد يومياً، وحتى ذلك الحين، فإن أي زيارة تكون صارمة بحد أقصى يصل إلى أربعة أشخاص بالغين، وهناك أيضاً، حظر تجول ليلي بين العاشرة مساءً إلى الخامسة صباحاً، ويقال أن الحفل أقيم خلال تلك الفترة.

وفي الشهر الماضي، وجد مجلس إدارة يوفنتوس نفسه، في موقف مشابه عندما انتهك ويستون ماكيني وباولو ديبالا وآرثر، بروتوكول كورونا بحضورهم حفل بين 10 ضيوف في التجمع الذي استضافه ماكيني، وتم استبعادهم وقتها من الفريق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى