أخبار عربيةالأخبار

البنك الدولي يدعم الأمن الغذائي في اليمن

رؤية

صنعاء – أعلن البنك الدولي موافقة مجلس المديرين التنفيذيين على تقديم منحة بقيمة 100 مليون دولار من المؤسسة الدولية للتنمية ومنحة أخرى بقيمة 27 مليون دولار من البرنامج العالمي للزراعة والأمن الغذائي بغرض تحسين الأمن الغذائي والتغذوي في اليمن من خلال المساعدة على استئناف الإنتاج الزراعي.

المنحة الجديدة ستركز على تقديم مساندة فورية للأسر المستفيدة من خلال فرص المال مقابل العمل وتوفير المنتجات الغذائية المغذية للأسر الأكثر احتياجاً، فضلاً عن بناء قدرة الأسر اليمنية على التكيف والثبات على المدى الأطول في وجه الصدمات من خلال مساندة أنشطة استئناف الإنتاج الزراعي وبناء سلاسل القيمة، بغرض زيادة مبيعات المحاصيل المغذّية والماشية والمنتجات السمكية، حسبما ذكرت «البيان».

ووفق ما جاء في بيان وزعه البنك فإنه وفي عام 2021، تعرض أكثر من 2.25 مليون طفل دون سن الخامسة للخطر من جراء الإصابة بسوء التغذية الحاد؛ ومن المتوقع أن يعاني 395 ألفاً منهم سوء التغذية الحاد الوخيم وقد يتعرضون للموت ما لم يحصلوا على العلاج المناسب.

وتشير أحدث الأرقام المتوقعة في التحليل المتكامل للأمن الغذائي والتغذية الذي تصدره منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) إلى زيادة نسبتها 16% في حالات الإصابة بسوء التغذية الحاد وزيادة نسبتها 22% في حالات الإصابة بسوء التغذية الحاد الوخيم بين الأطفال دون سن الخامسة مقارنة بتقديرات العام الماضي. ويُعد ذلك أعلى رقم مسجل على الإطلاق في اليمن. وثمــة وجــه آخر للقلق يتمثل بأنه من المتوقع أن يعاني أكثر من مليون امرأة من الحوامل والمرضعات سوء التغذية الحاد في عام 2021 في اليمن.

وسيعود البرنامج بالنفع على أكثر من 77 ألف مزارع، إذ سيتيح لهم استئناف الإنتاج الزراعي، ويشمل ذلك أكثر من 19 ألف امرأة تعمل في الزارعة؛ وسيستفيد أكثر من 26 ألف شخص (من بينهم أكثر من 6600 امرأة) في إطار برامج المال مقابل العمل؛ وستغطي أنشطة تحسين التغذية أكثر من 518 ألفاً من الأطفال والنساء المعرضين للخطر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى