أخبار دوليةأخبار مصريةالأخبار

التحقيق في وفاة رئيس مخابرات أوكرانيا الأسبق في مصر

رؤية

القاهرة – وصل، ظهر اليوم، إلى مستشفى دهب العام في مصر، فريق من الطب الشرعي لتشريح جثمان رئيس جهاز المخابرات الأوكرانية الأسبق، فيكتور هفوذد، الذي تعرض للغرق خلال رحلة غوص في مياه خليج العقبة بمدينة دهب في محافظة جنوب سيناء.

وذكر موقع صحيفة “الشروق” المصرية أن الطب الشرعي حصل على عينات من الجثة لتحديد أسباب الوفاة، التي رجح التقرير الطبي المبدئي أنها نتيجة اسفكسيا الغرق، موضحاً أنه لا يوجد شبهة جنائية وراء الحادث.

وأكد أن وفداً من السفارة الأوكرانية حضر إلى المستشفى لمتابعة الحادث، ويقوم فريق من المباحث الجنائية بمديرية أمن جنوب سيناء بالتحقيق في الحادث، وسماع شهادة الشهود حول الواقعة.

كان مدير أمن جنوب سيناء، اللواء أحمد الألفي، قد تلقى، أمس، بلاغاً يفيد العثور على فيكتور هفوذد، البالغ من العمر 62 عاماً جثة هامدة، إثر تعرضه للغرق في رحلة غطس بإحدى القرى السياحية.

يُذكر أن الراحل تولَّى رئاسة هيئة الاستخبارات الأوكرانية عام 2014، واستمر في هذا المنصب حتى إعفائه منه في أبريل 2016.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى