الأخبارمنوعات

خبيرة ملكية: كيت ميدلتون ترفعت عن الرد على اتهامات هاري وميجان

رؤية

لندن – قالت كاميلا توميناي، الخبيرة الملكية، إن كيت ميدلتون، دوقة كامبريدج ترفعت عن الاتهامات التي وجهتها لها ميجان ماركل، دوقة ساسكس، بأنها جعلتها تبكي قبل حفل زفافها على الأمير هاري، وتصرفت كصانعة سلام بين الأخوين، في جنازة الأمير فيليب، دوقة إدنبرة الراحل.

وحظيت دوقة كامبريدج البالغة من العمر 39 عامًا بالثناء على رد فعلها واستجابتها الهادئة على الادعاءات التي أدلى بها دوق ودوقة ساسكس عنها وعن العائلة المالكة في المقابلات الأخيرة التي أجروها، وأشارت كاميلا إلى أنها لم تغلب عليها الدراما، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

blank

وعلى الرغم من الاتهامات التي وجهها دوق ودوقة ساسكس، لكيت ميدلتون، إلا أنه عندما تم لم شمل هاري مع عائلته بعد أسابيع فقط في جنازة جده الأمير فيليب، كانت كيت أول فرد من العائلة المالكة تمت رؤيتها ورصدها وهي تتحدث معه، حتى إنه تم رصدها وهي تخطو للخلف في محاولة للم شمله مع شقيقه، الأمير وليام، وإتاحة فرصة لهما للتحدث.

وكتبت كاميلا لمجلة ستيلا “على الرغم من مقابلة أوبرا وينفري مع دوق ودوقة ساسكس، عندما اتُهمت كيت بجعل ميجان تبكي خلال حفل زفافها بشأن فساتين وصيفات العروس وفشلها في دعمها، ارتقت كيت بلا ريب فوق كل شيء، وبغض النظر عن أي استياء شخصي قد لا تزال تشعر به بشأن حديث هاري وميجان المتلفز لمدة ساعتين، قدمت كيت أفضل ما لديها في محاولة شق طريق للمصالحة بين الأخوين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى