أخبار دوليةالأخبار

الهند تخفف بحذر قيود كورونا مع تراجع الإصابات

رؤية

نيودلهي – أعيد فتح الأنشطة الاقتصادية في اثنتين من كبريات مدن الهند، اليوم الإثنين، ضمن التخفيف التدريجي لإجراءات الإغلاق في العديد من الولايات، بعد أن انخفض عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد بشكل مطرد.

وسمحت العاصمة الهندية للشركات والمتاجر بإعادة فتح أبوابها لساعات محدودة، كما استأنف مترو دلهي، الذي يخدم نيودلهي والمناطق المجاورة، عملياته بنسبة 50%.

وسمحت سلطات العاصمة الأسبوع الماضي باستئناف بعض أنشطة التصنيع والبناء.

وقال رئيس وزراء نيودلهي، أرفيند كيجريوال للصحفيين، أمس الأحد، “بات وضع كورونا الآن تحت السيطرة”، وأضاف “يجب إعادة الاقتصاد إلى مساره الصحيح”.

وطبقت إجراءات الإغلاق الصارمة منذ أبريل الماضي في بداية موجة مدمرة من الإصابات استمرت حتى مايو، وتسببت في تكدس مرافق الرعاية الصحية في أجزاء كثيرة من البلاد.

ويخشى بعض خبراء الصحة من تخفيف القيود في وقت مبكر للغاية، وهناك مخاوف من أن الفيروس لا يزال ينتشر دون رادع في قرى الهند، حيث تكون الاختبارات والرعاية الطبية محدودة.

وأعيد افتتاح مراكز التسوق ودور السينما والمطاعم والمكاتب في المناطق التي انخفض فيها معدل في ولاية ماهاراشترا الساحلية، التي تضم مدينة مومباي، وهي واحدة من أكثر الولايات تضرراً.

مع ذلك، ستظل شبكة السكك الحديد الضخمة في الولاية مغلقة أمام الجمهور. كما بدأت مدن هندية أخرى في رفع قواعد الإغلاق تدريجياً.

“وكالات”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى