اقتصادالأخبار

بلومبيرج: ارتفاع قياسي للزلازل بمناطق النفط الصخري في الولايات المتحدة

رؤيـة

واشنطن – يتزايد عدد الزلازل التي تضرب مناطق النفط الصخري في الولايات المتحدة بشكل كبير، مع ضخ المنتجين كميات ضخمة من المياه القذرة من آبار النفط والغاز تحت الأرض.

وقالت “ريستاد إنرجي”، إن تحليل البيانات في أوكلاهوما وتكساس ولويزيانا ونيو مكسيكو، أظهر أن عدد الهزات التي سجلت ما لا يقل عن 2 ريختر تضاعفت أربع مرات مقارنة بالمستويات المسجلة في عام 2017، لتسجل مستوى قياسياً عند 938 هزة في العام الماضي، حسبما أوردت وكالة “بلومبيرج”.

ورغم ارتباط حدوث الزلازل منذ فترة طويلة بالنشاط المتعلق بإنتاج النفط الصخري، فإن تقرير “ريستاد” يقدم مزيداً من الأدلة على الصلة بينهما في جنوب غرب الولايات المتحدة، مع تكثيف التنقيب عن النفط في العقد الماضي.

وجاء صعود عدد الزلازل في العام الماضي بالرغم من هبوط الإنتاج بفعل تداعيات وباء “كورونا” على الطلب على النفط ومشتقاته.

لكن التخلص من المياه والذي يمثل السبب الأكبر وراء الزلازل في حقول النفط والغاز ارتفع بشكل حاد منذ عام 2011 وحتى عام 2019 ليسجل أكثر من 12 مليار برميل، ما يخلق ظروفاً تجعل الأرض غير مستقرة بشكل عام.

للاطلاع على رابط الموضوع الأصلي يرجى الضغط هنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى