اقتصادالأخبار

صناديق التحوط تخسر 6 مليارات دولار مع صعود أسهم طفرة التداولات

رؤية

واشنطن – خسرت صناديق تحوط نحو 6 مليارات دولار منذ بداية شهر مايو الماضي، جراء المراهنة على هبوط أسهم طفرة التداولات في “وول ستريت”، بحسب تقرير.

وذكرت صحيفة “فاينانشال تايمز” نقلاً عن شركة التحليلات “أورتيكس”، أن الخسائر المالية لصناديق التحوط جاءت بفعل الرهان على هبوط خمسة أسهم شهيرة لدى مستثمري التجزئة وهي “جيم ستوب” و”باد باث آند بيوند” و”إيه إم سي” و”بلاكبيري” و”كلوفر هيلث”.

وتعرض صندوقا التحوط “ميلفن كابيتال” و”لايت ستريت كابيتال” لخسائر قوية جراء صعود أسهم جنون التداولات في يناير، قبل أن تستمر المعاناة في الشهر الماضي.

وخسر صندوق “ميلفن” 4% من أصوله في الشهر الماضي، ما رفع خسائره منذ بداية هذا العام إلى نحو 44.7%، مقابل صعود لمؤشر “S&P 500” للأسهم الأمريكية بلغ 12% في أول خمسة أشهر من 2021.

وشهدت أسهم مثل “جيم ستوب” و”إيه إم سي” و”بلاكبيري” مكاسب حادة في شهر يناير الماضي بدعم تدافع مستثمري التجزئة على شرائها من خلال الاتفاق عبر منتديات “ريديت”.

وبعد هبوط أسهم جنون التداولات منذ شهر فبراير الماضي، فإنها عاودت الصعود مجدداً في الأسابيع الماضية، ما تسبب في خسائر كبيرة للمستثمرين المراهنين على هبوطها والذين يمتلكون مراكز استثمارية قصيرة فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى