الأخبارمنوعات

رصد نجم عملاق «بسلوك غامض» يبعد عنا آلاف السنين

رؤية

واشنطن – رصد علماء فلك مؤخرا، نجما عملاقا براقا يقع على بعد 25 ألف سنة ضوئية عن الأرض، ويعادل حجمه 100 ضعف حجم الشمس.

واكتشف العلماء أن النجم العملاق ظلّ خافتا بنسبة 97 في المئة لمئات الأيام، إلا أنه عاد ببطء لسطوعه السابق نقلا عن «سكاي نيوز عربية».

وقد يكون التعتيم المرتبط بالنجم ناجما عن دوران الكواكب حول بعضها، أو وجود كمية هائلة من الغبار تحجب الضوء.

ووصف العالم في معهد الفلك بجامعة كامبريدج، لي سميث، النجم كما لو أنه “انبثق فجأة من العدم، بعد أن تلاشى في أوائل عام 2012″، حسبما نقلت صحيفة “ذا غارديان” البريطانية.

ورصد العلماء النجم بالاستعانة بتلسكوب “فيستا” الذي يديره المرصد الأوروبي الجنوبي في تشيلي، حيث كان يراقب أعدادا كبيرة من النجوم، من خلال أطيافها الكهرومغناطيسية.

وأطلق العلماء على النجم المكتشف اسم VVV-WIT-08، وأكدوا أنه لا يندرج ضمن فئات معينة، نظرا لكونه سلوكه متغيرا.

ويعتقد العلماء أن رصد هذا النجم العملاق سيساعدهم على فهم طبيعة وسلوك “النجوم الوامضة”، هذا إلى جانب معرفة خصائصها، وكيفية تطويرها ومصيرها النهائي، ومدى تأثير ذلك على الأرض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى