الأخباررياضة

إيطاليا تفتتح «يورو 2020» بثلاثية في مرمى تركيا

رؤية

روما- افتتح المنتخب الإيطالي بطولة كأس أوروبا 2020 بفوز ناري، بعد عام من التأجيل الذي فرضته جائحة كوفيد-19، بعدما دك شباك تركيا بثلاثية نظيفة في أولى مباريات المجموعة الأولى على الملعب الأولمبي في روما الجمعة.

وسجل أهداف إيطاليا مريح ديميرال (53 خطأ في مرماه)، تشيرو إيموبيلي (66)، ولورنتسو إنسينيي (79)، وفقا لوكالة “فرانس برس”.

وقبل صافرة انطلاق المباراة، بدأت البطولة بحفل افتتاحي شهد عرضاً موسيقياً أحياه المغني الأوبرالي الإيطالي الشهير التينور أندريا بوتشيلي مع ظهور افتراضي لمارتن غاريكس وبونو و”ذي إيدج”، إضافة إلى الألعاب النارية، احتفاء بهذه النسخة الاستثنائية من البطولة التي تقام للمرة الأولى في 11 مدينة من 11 دولة مختلفة وتستمر حتى 11 يوليو بحضور جزئي للجماهير.

وحرّك أسطورتا إيطاليا أليساندرو نستا وفرانتشيسكو توتي كرة بداية البطولة التي تحمل اسم “أونيفوريا”، حيث تم دمج كلمتي الوحدة (يوني) والنشوة (فوريا)، لتلخص بذلك ما تعد به البطولة.

وسُمح لما يقارب 16 ألف مشجع من التواجد في مدرجات الملعب في روما، أي ما يعادل 25 في المئة من القدرة الاستيعابية للملعب التاريخي.

بطولة تعد بأن تكون احتفالية على الرغم من وباء فيروس كورونا الذي فرض نفسه ضيفاً ثقيلاً على البطولة القارية حتى قبل أن تتدحرج بعدما طال لاعبين في منتخبي إسبانيا والسويد، وهو الذي أدى الى تأجيل النهائيات لعام بعدما كانت مقررة في صيف 2020.

ورغم أن خطره سيبقى بالتأكيد حتى الوصول الى المباراة النهائية المقررة في 11 يوليو على ملعب “ويمبلي” في لندن، فإن الاتحاد الأوروبي “يويفا” أعلن عن صيف احتفالي في مدرجات 11 مدينة ودولة مضيفة للحدث الذي يحتفل بالذكرى الستين لانطلاق البطولة.

لكن ما سبق انطلاق النهائيات بساعات معدودة عكر هذه الأجواء الإيجابية بعض الشيء، ولا يتعلق الأمر بحالات الإصابة بـ”كوفيد-19″ في صفوف إسبانيا والسويد وروسيا وحسب، بل أضيف الى ذلك التوتر السياسي بين الأخيرة وأوكرانيا على خلفية القميص الذي كان من المفترض أن يرتديه لاعبو الأخيرة في البطولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى