اقتصادالأخبار

صندوق النقد يحذر من تفاوت وتيرة التعافي الاقتصادي

رؤية

واشنطن – حذرت كريستالينا جورجيفا مديرة صندوق النقد الدولي من تفاوت متفاقم في وتيرة التعافي الاقتصادي من جائحة كوفيد-19 وسط مصاعب تواجهها بعض الدول في الحصول على اللقاحات.

وأبلغت الصحافيين خلال قمة مجموعة السبع في جنوب غرب إنجلترا “أخذنا نحذر من تفاوتات في التعافي تنذر بالخطر، مشيرة إلى أن أحدث البيانات تؤكد أن هذا المنحنى لن يتواصل فحسب، بل سيتعمق”.

ووفقا لـ”رويترز”، أوضحت مديرة صندوق النقد أنها تتوقع أن يكون ارتفاع التضخم مؤقتا، لكنه أمر لا يمكن التسليم به وأن التضخم في الاقتصادات الناشئة يبعث على أشد القلق.

بدورها قالت نجوزي أوكونجو إيويلا، المديرة العامة لمنظمة التجارة العالمية إن هناك سبيلا لاتفاق عالمي لتوفير مزيد من لقاحات كوفيد-19 للدول النامية على الرغم من الانقسام حول إمكانية تجريد شركات الأدوية من حقوق الملكية الفكرية للقاحات.

وقالت للصحافيين، البارحة الأولى، قبل انضمامها إلى مناقشات قادة مجموعة السبع، إنها تأمل في اتضاح الأمر بصورة أكبر بحلول تموز (يوليو) بالنسبة لقضية التنازل عن حقوق الملكية الفكرية.

وأضافت “قد يكون ذلك صعبا في ظل تباعد بعض المواقف، لكن يوجد سبيل للمضي قدما”. وتابعت “أود كثيرا جدا أن أرى تقدما بشكل ما بحلول يوليو”.

وقال شارل ميشيل، رئيس المجلس الأوروبي، أمس، إن مجموعة السبع، وافقت على تكثيف إنتاجها من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 وتسليمها في أنحاء العالم.

وأضاف ميشيل، الذي يرأس اجتماعات قمة زعماء دول الاتحاد الأوروبي، في رسالة مصورة على تويتر “الأولوية هي ضمان قدرتنا على تلبية الطلب على اللقاحات، وهنا يتولى الاتحاد الأوروبي زمام القيادة. وانضم لنا شركاء الآن لتسريع إنتاج اللقاحات وتوزيعها في أنحاء العالم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى