الأخباررياضة

ليفاندوفسكي يخيب آمال بولندا من جديد

رؤية

عواصم – ظهر المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي بأداء مخيب، خلال المباراة التي جمعت منتخب بولندا مع منتخب سلوفاكيا، على أرضية ملعب غازبروم، لحساب الجولة الأولى من المجموعة الخامسة من كأس أمم أوروبا 2020 (يورو 2020).

وكانت المباراة بين منتخبي بولندا وسلوفاكيا الأولى لهما في يورو 2020، وانتهت بخسارة رفاق روبرت ليفاندوفسكي بهدفين مقابل هدف.

ولم يقدم نجم بايرن ميونخ الأداء المتوقع منه خلال مباراة بولندا وسلوفاكيا، وكانت أرقامه متواضعة خلالها.

وبحسب موقع «هوسكورد» العالمي الشهير فإن ليفاندوفسكي سدد 5 تسديدات خلال المباراة، لكنه فشل في توجيه أي تسديدة منها نحو الخشبات الثلاث.

وخرجت تسديدتان خارج إطار المرمى وتم التصدي لـ3 تسديدات من لاعبي بولندا.

واكتفى ليفاندوفسكي بتمرير 21 تمريرة ناجحة من أصل 27 تمريرة، ودون أن ينجح في التسجيل أو الصناعة أو المراوغة على الأقل.

وشهدت المباراة استمرار ليفاندوفسكي بالفشل في تقديم المستوى المأمول منه في البطولات الكبرى رفقة بلاده.

ولم يسجل ليفاندوفسكي مع بولندا في البطولات الكبرى منذ هدفه في مباراة بولندا والبرتغال خلال يورو 2016، ومنذ تلك المواجهة سدد 11 تسديدة على مرمى المنافسين و33 تسديدة بشكلٍ عام دون هز الشباك.

وفي البطولات الكبرى مع بولندا سجل ليفاندوفسكي هدفين في كأس أمم أوروبا وهدفين في دوري الأمم الأوروبي ولم يسجل أي هدف في كأس العالم.

وعلى صعيد تصفيات كأس العالم وتصفيات اليورو تمكن ليفاندوفسكي من تسجيل 43 هدفاً مقابل 17 هدفاً في المباريات الودية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى