أخبار دوليةالأخبار

وزير الخارجية الأمريكي: خلافات كثيرة عالقة في فيينا والقرار في ملعب إيران

رؤية

واشنطن – جدد وزير الخارجية الأمريكي انتوني بلينكن تأكيده أن مفاوضات فيينا حول الاتفاق النووي الإيراني أحرزت تقدما في العديد من الخلافات والمسائل العالقة مع إيران، مشددا في الوقت نفسه على أنه لا يزال هناك عدد غير قليل من الخلافات العالقة التي لم تحل بعد.

وقال في مقابلة صحفية – نشرها موقع الخارجية الأمريكية عبر موقعها الإلكتروني، اليوم الأربعاء “لقد أجرينا حتى الآن ست جولات من المناقشات مع إيران بشكل غير مباشر عبر شركائنا الأوروبيين، وذللنا الكثير من الخلافات الموجودة فيما يتعلق بكيفية العودة إلى الاتفاقية النووية، لكننا لم نحلها كلها”.

وأضاف أن “خلافات كبيرة لا تزال قائمة ولا ندري ما إذا كنا سنتجاوزها”، مشيرا إلى أن الأمر عائد بالدرجة الأولى والأخيرة إلى القرارات الأساسية التي سيتخذها المرشد الإيراني علي خامنئي في طهران، بحسب “أنباء الشرق الأوسط”.

وتابع أنه في حال كانت السلطات الإيرانية مستعدة لتنفيذ كل ما يلزم من أجل العودة إلى الالتزام بالاتفاق النووي وبنوده، فواشنطن جاهزة أيضا تماما لذلك، موضحا أنه فيما يتعلق بمسألة المفاوضات النووية، أن القرار بات الآن في ملعب إيران لتحديد مدى جديتها في الالتزام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى