الأخبارمنوعات

كيت ميدلتون تدخل العزل الصحي بعد اختلاطها بشخص مصاب بكورونا

رؤية

لندن – أصبحت “كيت ميدلتون” هي الأحدث في العائلة المالكة التي دخلت الحجر الصحي، أمس الثلاثاء، بفضل قواعد اختبار Covid – على الرغم من حصولها على جرعات اللقاح، وأربعة اختبارات Covid سلبية في الأسبوع الماضي وعدم وجود أعراض.

وبحسب موقع “فانتي فير” تعزل دوقة كامبريدج نفسها في قصر كينسينجتون بعد تنبيهها بشأن الاتصال بشخص مصاب بـ Covid بعد ظهر يوم الجمعة الماضي – حيث أمضت معظم اليوم في بطولة ويمبلدون مع كبار الشخصيات بمن في ذلك اللاعب المعتزل “تيم هينمان” والمدرب السابق”جو ويكس”، وهذا يعني أنه يجب عليها الحجر الصحي لمدة عشرة أيام حتى لو كانت نتيجة اختبارها سلبية.

قال قصر كنسينجتون في بيان: “في الأسبوع الماضي، اتصلت دوقة كامبريدج بشخص ثبتت إصابته فيما بعد بـ Covid-19. صاحبة السمو الملكي لا تعاني من أي أعراض، ولكنها تتبع جميع الإرشادات الحكومية ذات الصلة وتعزل نفسها في المنزل.”

ولم يكشف قصر كنسينغتون عن مكان أو متى بالضبط كان الاتصال، يقول فقط أنه كان الأسبوع الماضي. وكانت المشاركات العامة الوحيدة لـ”كيت” في الأسبوع الماضي، مع “ويليام” و”جورج” في فوز إنجلترا التاريخي على ألمانيا يوم الثلاثاء في نادي ويمبلي، وفي نادي عموم إنجلترا يوم الجمعة حيث بطولة ويمبلدون.

وقال مصدر بالقصر إن الدوقة خضعت للإختبار السريع Rapid Test قبل المهمتين، وكان كلاهما سلبيًا. بالإضافة إلى ذلك، يتم اختبار الدوقة مرتين أسبوعياً من خلال الإختبار السريع كجزء من نظام اختبار الأسرة الملكية، مما يعني أنها خضعت لأربعة اختبارات سلبية في ذلك الوقت.

أمضت “كيت” وقتًا بالقرب من مجموعة من كبار الشخصيات بمن في ذلك “ديفيد بيكهام” و”إد شيران” في ويمبلي و”تيم هينمان” و”جو ويكس” في ويمبلدون.

لكن من غير المعروف ما إذا كانت نتيجة اختبار أي منهم إيجابية لفيروس كورونا، أو ما إذا كان الاتصال قد جاء عن طريق صديق أو أحد الموظفين أو أحد الوالدين في المدرسة الأسبوع الماضي، وذهبت الدوقة إلى ملعب ويمبلي يوم الثلاثاء 29 يونيو مع “ويليام” وابنها “جورج” لمشاهدة مباراة إنجلترا وألمانيا.

وكانت المشاركة العامة الأخرى لـ”كيت” عندما وصلت إلى ويمبلدون يوم الجمعة 2 يوليو في حوالي الساعة 11 صباحًا وانضمت إليها الرئيسة التنفيذية لويمبلدون “سالي بولتون” ولاعب التنس البريطاني السابق “تيم هينمان” في ملعب خارجي لمشاهدة جيمي موراي يلعب في الزوجي. وقامت أيضًا بجولة في قاعة اجتماعات SW19 الرياضية في متحف ويمبلدون للتنس.

تم تصويرها أيضًا وهي تضحك وتبتسم وهي تعد حلويات الفراولة في نادي All England Lawn Tennis قبل أن تتوجه إلى Royal Box ثم غادرت حوالي الساعة 5 مساءً. ومن غير المعروف ما إذا كانت قد حضرت أي أحداث أخرى الأسبوع الماضي.

كونها في الحجر الصحي يعني أن “ويليام” سيكون وحده في الإحتفال بالذكرى السنوية الثالثة والسبعين لهيئة الخدمات الصحية الوطنية NHS، حيث كان من المقرر أن يحضر الزوجان قداس شكر في كاتدرائية القديس بولس هذا الصباح قبل أن يستضيفا حفل شاي بعد الظهر في قصر باكنغهام بهذه المناسبة. لكن بدلاً من ذلك ، سيكون دوق كامبريدج الآن بمفرده.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى