أخبار دوليةالأخبار

لافروف: التسوية المبنية على تغلب أي طرف على آخر بأفغانستان ستكون هشة

رؤية

طشقند – أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن جهود روسيا تتركز على إطلاق حوار شامل في أفغانستان بمشاركة كافة القوى في البلاد ومنها حركة «طالبان»، وقال إن التسوية المبنية على تغلب أي طرف على آخر بأفغانستان ستكون هشة.

وذكر لافروف، في كلمة أدلى بها للصحفيين بعد مشاركته، اليوم الجمعة، في مؤتمر «آسيا الوسطى والجنوبية: الترابط الإقليمي. التحديات والفرص» المنعقد في عاصمة أوزبكستان طشقند، أن مهمة حلف الناتو في أفغانستان باءت بالفشل، مشيرا إلى أنه لا يشارك أي نظريات مؤامرة بخصوص الأهداف الجيوسياسية الخفية المزعومة لانسحاب قوات حلف الناتو من أفغانستان، نقلا عن «روسيا اليوم».

وقال: «انسحب الأمريكيون، وهذا ما أكده الرئيس (جو) بايدن، لأنهم قرروا أن مهمتهم تم إتمامها. وبطبيعة الحال حاول رسم الوضع بصبغات إيجابية قدر الإمكان، غير أن الجميع يدرك أن المهمة باءت بالفشل، ويجري الاعتراف بذلك علنا خاصة داخل الولايات المتحدة نفسها».

وأوضح لافروف أن خطر الإرهاب في أفغانستان لا يزال قائما وعزز «داعش» وفروع «القاعدة» مواقعه في البلاد، فيما بلغ إنتاج المخدرات مستوى غير مسبوق يصل إلى 90 بالمائة من إجمالي عدد المخدرات على مستوى العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى