أخبار دوليةالأخبار

واشنطن تدين خطة أردوغان لإعادة فتح «فاروشا» في شمال قبرص

رؤية

واشنطن – أدان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، اليوم الأربعاء، خطة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لإعادة فتح منتجع فاروشا، في شمال قبرص التي لا تعترف بها إلا تركيا.

وقال بلينكن: “ندين قرار سيطرة القبارصة الأتراك على أجزاء من فاروشا، وهو قرار لا يتفق مع قرارات الأمم المتحدة، وغير مقبول، ولا يتفق مع الالتزامات السابقة باستئناف محادثات التسوية، نحث على التراجع عن هذا القرار والخطوات المتخذة منذ أكتوبر202.”، حسبما أفادت وكالة “الأنباء الألمانية”.

وتمضي شمال قبرص قدماً في خطة لفتح منتجع فاروشا الذي ظل مغلقاً في الغالب منذ نزاع نشب في عام 1974 أدى إلى تقسيم الجزيرة إلى شطرين، مما أثار مخاوف من إمكانية قيام الحكومة هناك بزعزعة استقرار هدوء يشوبه التوتر.

ولم يتم احتلال المنطقة المتنازع عليها، وهي بلدة فاروشا في فاماجوستا منذ اندلاع النزاع، مما تركها في منطقة عسكرية محظور دخولها.

ويثير فرض إعادة فتح المدينة قضايا لأن هذه الخطوة قد تتطلب أن يعود القبارصة اليونانيون إما إلى مدينة خاضعة لسيطرة شمال قبرص أو التفاوض مع الحكومة هناك للحصول على تعويضات.

وكان تقسيم قبرص بين شمال تركي وجنوب يوناني قد تم في عام 1974 بعد انقلاب يوناني وتدخل عسكري تركي، ولا يعترف بجمهورية شمال قبرص إلا تركيا، بينما جمهورية قبرص عضو في الاتحاد الأوروبي منذ عام 2004.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى