اقتصادالأخبار

تراجع الصين يعصف بمكاسب أسهم الأسواق الناشئة لهذا العام

رؤية

بكين – شطب هبوط الأسهم في الصين مكاسب أسهم الأسواق الناشئة لهذا العام برمَّتها، فقد خسر مؤشر “مروغان ستانلي” للأسواق الناشئة- وثلث وزنه من الصين- ما تبقى من تقدُّمه في عام 2021 بعد انخفاضه بنسبة 2.4% ، بحسب بيانات نشرت اليوم الثلاثاء.

ووفقاً ل (بلومبرغ)، تأتي توقُّعات الاستراتيجيين منقسمة، إذ تعطي شركة “ستيت ستريت غلوبال ماركيتس” (State Street Global Markets) الأفضلية للأسواق في الدول المتقدِّمة، لأنَّها تتقدَّم في معدلات التطعيم، في حين تقول شركة “أليانس بيرنشتاين” (AllianceBernstein)، إنَّ أصول الأسواق الناشئة ستحصل على دعم من خلال انتعاش الرغبة في المخاطرة.

قال دانيال جيرارد، كبير محللي الأصول المتعددة في “ستيت ستريت غلوبال ماركيتس” في بوسطن: “نحن متفائلون أكثر بشأن الأسواق المتقدِّمة مقابل الأسواق الناشئة”. وهو متشائم بشكل خاص تجاه جنوب شرق آسيا، حيث يؤثر تزايد معدل تفشي وباء فيروس كورونا على المكاسب، والمكسيك، في حين يفضِّل دولاً كالبرازيل وكوريا الجنوبية.

تباين مؤشرين

تخلَّت أسهم الأسواق الناشئة- التي كانت غير مرة مقياساً للتفاؤل بشأن النمو العالمي- عن تقدُّمها بنسبة 12 % منذ فبراير وسط تكهنات بأنَّ عودة ظهور حالات الإصابة بالفيروسات، وتقييد التنقل سيؤديان إلى انخفاض المكاسب. على النقيض، عززت معدلات التطعيم المرتفعة، والعودة الى فتح الاقتصاد في دول، مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، أسهم الأسواق المتقدِّمة، مما رفع من مؤشر “مورغان ستانلي” للأسواق المتقدِّمة بنسبة 15 % هذا العام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى