أخبار عربيةالأخبار

تونس.. قيادي سابق بالنهضة يحمل الحركة والغنوشي مسؤولية ما حدث

رؤية

تونس- دعا  القيادي السابق في حركة النهضة التونسية لطفي زيتون الحركة إلى الالتفاف حول قرارات رئيس الجمهورية قيس سعيد الأخيرة والتعامل مع ما وقع بوصفه فرصة لمراجعة النفس والأخطاء.

وطالب زيتون حركة النهضة بالتفاعل الإيجابي مع قرارات الرئيس وإجراء الإصلاحات المطلوبة وتجنب أي تصعيد، حسب إذاعة “شمس  إف إم” التونسية.

وشدد زيتون على ضرورة تجنب أي تصعيد للرد على هذه القرارات.

 وقال زيتون في نفس الحوار التقاتل بين التونسيين خط أحمر، ومواجهة الدولة خط أحمر، والتصدي  لقوات الأمن والجيش خط أحمر .

وعن دور الوساطة الذي لعبه في عقد لقاء بين سعيّد والغنوشي، حمل زيتون فشل هذه الوساطة لحركة النهضة لأنها لم تأخذ الأمور بالجدية الكافية وعلى أنها فرصة أخيرة لإنقاذ الوضع.

وقال زيتون كان هناك عدم جدية في التفاعل مع هذه الوساطة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى