أخبار دوليةالأخبار

ألمانيا تُسلم طرادتين إضافيتين إلى جيش الاحتلال

رؤية

القدس المحتلة – تسلم جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، طرادتين إضافيتين لقواته البحرية في مدينة كيل الألمانية.

وتم تعميد السفينتين “INS Atzmaut” و “INS Nitzachon” من قبل دافنا بن تسيون، زوجة القبطان الأسرائيلي ومدير المشروع بن زيون، وإيلانيت شير، زوجة الأدميرال أرييل شير.

وأنزل الطاقم العلم الألماني من على الطرادتين ورفع العلم الإسرائيلي، وبالتعاون بين شركة “تيسنكروب” للأنظمة البحرية في كيل وشركة “جيرمان نافال ياردز” لصناعة السفن، تم بناء ما مجموعه أربع طرادات للبحرية الإسرائيلية. وستبقى السفينتان اللتان تم تسليمهما الآن في عاصمة ولاية شليزفيج-هولشتاين الألمانية لبعض الوقت.

ومن غير المعروف متى ستتوجه السفينتان إلى إسرائيل، وستشكل السفن الأربع من فئة “SAAAR 6” العمود الفقري للبحرية الإسرائيلية على مدى الثلاثين عاما القادمة.

وتعتزم إسرائيل استخدامها على وجه الخصوص لحماية منصات إنتاج الغاز في البحر المتوسط. وأكد مبعوث السفارة الإسرائيلية، آران ساجوي، على العلاقة الاستراتيجية الوثيقة بين إسرائيل وألمانيا على هامش مراسم التسليم، وقال: “علينا الدفاع عن سواحلنا”.

وفي مايو 2015 وقعت إسرائيل والشركتان المصنعتان عقدا لتسليم طرادات يبلغ طولها حوالي 90 مترا وعرضها 13 مترا.

وتجدر الإشارة إلى أن شحنات الأسلحة الألمانية لإسرائيل مثار جدل في ألمانيا بسبب الصراع في الشرق الأوسط.

ووفقا لبيانات سابقة من وزارة الدفاع، تمول الحكومة الألمانية حوالي ثلث صفقة الطرادات الثلاثة بـ115 مليون يورو.

ولم تقدم “تيسنكروب” للأنظمة البحرية أي معلومات حول سعر الشراء.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى