أخبار عاجلةأخبار عربيةالأخبار

فلسطين.. شهيد وعشرات الإصابات واعتقالات واعتداءات مستوطنين

رؤية

 القدس المحتلة – واصل الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، اليوم الجمعة، العدوان على الفلسطينيين ومقدساتهم وممتلكاتهم.

 استشهد الشاب شوكت خالد عوض (20 عاما) من بلدة بيت أمر شمال الخليل، متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي.

وأصيب عوض برصاص الاحتلال في منطقة البطن والرأس، خلال مواجهات اندلعت مع الاحتلال في بيت أمر، عقب تشييع جثمان الشهيد الطفل محمد العلامي (11 عاما) الذي ارتقى الأربعاء، نتيجة إصابته برصاص الاحتلال على مدخل البلدة.

وأصيب خلال المواجهات أكثر من 10 فلسطينيين برصاص الاحتلال.

وفي بيتا جنوب نابلس، أصيب العشرات من الفلسطينيين بجروح مختلفه خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي ومئات الفلسطينيين اندلعت على مفرق بيتا وجبل صبيح.

وقال أحمد جبريل مسؤول الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر الفلسطيني، أن 39 فلسطينيا أصيبوا بجروح مختلفة تم نقل اثنين منهم إلى مستشفى رفيديا الحكومي لتلقي العلاج خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي وفلسطينيين في بيتا .

وأضاف جبريل أن 25 فلسطينيا أصيبوا بحالات الاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل الغاز المسيل للدموع فيما أصيب 10 فلسطينيين برصاص مطاطي وأربعة آخرين أصيبوا بكسور ورضوض نتجية وقوع تم تقديم الإسعافات الأولية الميدانية لهم .

واندلعت المواجهات على محورين مفرق بيتا وعلى جبل صبيح فيما يطالب الفلسطينيين باسترداد جثمان الشهيد شادي الشرفا موظف قسم المياه الذي تم اغتياله على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في بل يومين خلال عملة على صيانه خطوط المياه على مفرق بيتا .

كما استولى الاحتلال على جرار آخر في منطقة الرأس الأحمر جنوب شرق طوباس، يعود للمواطن جميل سليمان بني عودة.

من جهة أخرى، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة أم الجمال بالأغوار، وأخطرت بوقف العمل في منشآت زراعية تعود لأربعة فلسطينيين، وهم: عادل محمد عليان عوض، وسليمان محمد كعابنة، وحمد عليان عوض، وفاطمة نصار سليمان كعابنة.

من جانب آخر، أصدرت محكمة الاحتلال الإسرائيلي العليا، قراراً بتجميد تهجير ثلاث عائلات من حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، لحين الانتهاء من إجراءات طلب الاستئناف المنظور فيه أمام المحكمة ذاتها.

ووافقت المحكمة على طلب تقدم به المحامي حسني أبو حسين، لتجميد قرار تهجير عائلات الدجاني، وحماد، والداهودي من حي الشيخ جراح، والذي كان من المفترض أن يدخل حيز التنفيذ اعتبارا من مطلع شهر آب / أغسطس المقبل.

ومن المقرر أن تنظر المحكمة في الثاني من الشهر المقبل في قرار إخلاء أربع عائلات أخرى في حي الشيخ جراح، وهي: (الجاعوني، واسكافي، والكرد، والقاضي).

فيما يواصل المستوطنون اعتداءاتهم، حيث قاموا بقطع، عددا من أعمدة الهاتف الواصلة لأحد المنازل في بورين جنوب نابلس، اليوم الجمعة.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن مجموعة من مستوطنة “يتسهار” قامت بقطع نحو ٦ أعمدة لخط الهاتف الواصل إلى منزل المواطن أيمن عطا الله صوفان الواقع على أطراف بلدة بورين، مشيرا إلى أنه المنزل الوحيد في المنطقة الذي يفصله طريق استيطاني “يتسهار” عن البلدة.

كما اقتحم عشرات المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك مجموعات عبر باب المغاربة، بحماية من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، بأن 88 مستوطنا اقتحموا “الأقصى” على شكل مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية وأدوا طقوسا تلمودية.

كما اقتحم مستوطنون، المنطقة الأثرية في بلدة سبسطية، شمال نابلس، بعد أن قوات الاحتلال بإغلاق الموقع والطرق المؤدية إليه.

و فجر يوم الجمعة، شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حملة اعتقالات ومداهمات طالت عددًا من المواطنين في أماكن متفرقة بالضفة الغربية المحتلة.

ففي مدينة الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة دورا، واعتقلت نور خالد الحروب (24 عاما)، ومعتز محمد الحروب (24 عاما)، بعد أن داهمت منزليهما وفتشتهما وعبث بمحتوياتهما.

وفي مدينة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر محمود محمد صلاح (٢٧ عاما )، من بلدة الخضر جنوبا، ومعروف أحمد الأطرش (١٩ عاما) من مدينة بيت جالا غربا، بعد دهم منزلي ذويهما وتفتيشهما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى