الأخبارمنوعات

شركة ناشئة تخطط لتحويل نجوم يوتيوب وتيك توك إلى صناع أفلام!

رؤية

واشنطن – تهدف شركة ناشئة جديدة إلى تحويل نجوم تيك توك ويوتيوب إلى صانعي أفلام طويلة، حيث تعد أحدث الوافدين في صناعة منصات المحتوى عبر الإنترنت.

وستقدم منصة كرياتور بلس Creator+ نموذجاً اقتصادياً جديداً يتميز باستوديو متكامل رأسي يدير عملية صناعة الأفلام بأكملها للمبدعين، من التمويل والإنتاج إلى التسويق والتوزيع، حيث جمعت الشركة الناشئة مؤخراً 12 مليون دولار في جولة تمويل، وتساعد الخطط منشئي المحتوى على مشاركة الإيرادات والبيانات وحقوق الملكية الفكرية، بحسب “العربية”، اليوم الإثنين.

قال المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة Creator+، جوناثان شامبروم، لـ Yahoo Finance خلال مقابلة أجريت معه مؤخراً: “نعتقد أن المبدعين يمكن أن يكونوا صانعي أفلام ورواة قصص رائعين.. ونعلم أن كبار المبدعين هؤلاء يلقون صدى لدى جماهير كبيرة ومتفاعلة”.

وسيتم بث المشاريع النهائية على النظام الأساسي Creator+ مقابل رسوم رمزية (على غرار سعر تذكرة الفيلم)، مع تقسيم الإيرادات بنسبة 50/50 بين المبدعين والشركة. ومن المتوقع إطلاق المنصة في الربع الأول من عام 2022.

يتيح النموذج الفريد الفرصة للمبدعين لامتلاك حقوق الملكية الفكرية الخاصة بهم، وإقامة علاقة أقوى وأكثر استنارة مع قاعدتهم الجماهيرية.

وقال شامبروم: “نتعامل مع المبدعين كشركاء متساوين”، موضحاً كيف تميز مبادئ الشركة بينها وبين المنافسين.

وتابع: “إنها فرصة مختلفة مع اقتصاديات مختلفة لمنشئي المحتوى، وعليهم البقاء في مقعد القيادة بشكل خلاق”، مشيراً إلى أن المنصات الأخرى بها “حواجز كبيرة” وعادة ما تفتقر إلى رؤى الجمهور.

تستمر شعبية اقتصاد نجوم محتوى الفيديو عبر الإنترنت، حيث تقدر القيمة السوقية لهذه الصناعة بنحو 200 مليار دولار.

في وقت سابق من هذا الشهر، كشف مارك زوكربيرغ أن فيسبوك وإنستغرام ستدفعان للمبدعين مليار دولار حتى عام 2022، كحافز لاستخدام منصات التواصل الاجتماعي.

وكتب الرئيس التنفيذي لـ فيسبوك: “الاستثمار في منشئي المحتوى ليس جديداً بالنسبة إلينا، لكنني متحمس لتوسيع هذا العمل بمرور الوقت”.

تأتي هذه الخطوة في أعقاب منصات أخرى ضاعفت أيضاً من الاستثمار في الاقتصاد المبدع، إذ قامت تيك توك، التي أطلقت لأول مرة صندوقها المبدع في يوليو الماضي، بزيادة تعهدها من 200 مليون دولار إلى ملياري دولار لدعم المبدعين على مدى ثلاث سنوات.

فيما قالت شركة يوتيوب المملوكة لشركة غوغل إنها دفعت 30 مليار دولار لشركائها في المحتوى على مدار السنوات الثلاث الماضية، وأطلقت منصة للمبدعين بقيمة 100 مليون دولار في مايو لمقاطع الفيديو القصيرة.

كما التزمت كل من سبوتيفاي وسناب شات بتمويل المبدعين حيث كشفت الأخيرة أنها دفعت أكثر من 130 مليون دولار إلى 5400 منشئ محتوى منذ إطلاقها ميزة Spotlight في نوفمبر 2020.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى