أخبار دوليةالأخبار

موسكو تقترح على واشنطن مناقشة الأخطار السيبرانية التي تهدد أنظمة التحكم بالأسلحة

رؤية

واشنطن – أعلن السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنطونوف أن على روسيا والولايات المتحدة مناقشة الأخطار السيبرانية التي قد تهدد أنظمة التحكم بالأسلحة.

وقال أنطونوف في تصريحات، الإثنين، إنه جرت عدة جولات من المشاورات في إطار الحوار الروسي الأمريكي حول الأمن السيبراني، وهذا “أمر مهم”.

وأضاف أن “الزملاء الأمريكيين يفضلون تركيز الاهتمام على فيروسات الابتزاز، فيما الأمن السيبراني أوسع من ذلك بكثير. وآمل أن يكتسب هذا الحوار طابعا شاملا في الوقت القريب”.

وأكد أنه “بمثابة أحد الخيارات، يمكننا مناقشة التهديدات السيبرانية على أنظمة التحكم بالأسلحة وغير ذلك من القضايا”.

وأشار أنطونوف إلى أن استفسارات الجانب الروسي بشأن الهجمات السيبرانية تبقى دائما بدون رد، وكان عددها 45 طلبا في عام 2020، و35 خلال الأشهر الستة من العام الجاري.

وأضاف أن روسيا من جهتها “لبت بشكل كامل 10 طلبات من الجانب الأمريكي في العام الماضي وطلبين في النصف الأول من العام الجاري. وهذا يدل على أن هناك ما يجب أن نعمل عليه”.

وأكد أن روسيا مستعدة لمناقشة أي مسائل خاصة بالرقابة على الأسلحة دون استثناء، مضيفا: “نحن مستعدون للنظر في ما يثير القلق لدى الولايات المتحدة بشأن أحدث الأنظمة الاستراتيجية الروسية”.

ولفت إلى أن هذا الحوار يجب ألا يدور “باتجاه واحد”، بل من الضروري أن تأخذ واشنطن بعين الاعتبار المصالح الروسية في مجال الأمن القومي ليكون الحوار مثمرا.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى