أخبار مصريةالأخبار

الصحة المصرية تحذر المواطنين من موجة رابعة لكورونا

رؤية

القاهرة – كشف عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد بوزارة الصحة والسكان في مصر محمد النادي، اليوم الثلاثاء، عن موعد دخول بلاده الموجة الرابعة من فيروس كورونا.

ووفقًا لـ”الوطن” قال النادي إن التوقعات تشير إلى أنّ الموجة الرابعة من فيروس كورونا، قد تدخل مصر في نهاية سبتمبر وبداية أكتوبر المقبل، موضحًا أنّ انتشار الفيروس وزيادة الإصابات، لا علاقة له بانخفاض درجات الحرارة أو ارتفاعها، وإنّما بمدى التزام المواطنين باتباع الإجراءات الاحترازية وتحورات الفيروس.

وتابع عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا أن الزيادة التي يشهدها المنحنى الوبائي حاليًا لا تستدعي الخوف، لكنها تدعو للانتباه بأنّ فيروس كورونا لا أمان له، ولا يمكن لأحد توقع “غدره”.

وأوضح النادي، أنّ الإجراءات الاحترازية كارتداء الكمامات والمداومة على غسل اليدين والبعد عن التكدس والحرص على التباعد الاجتماعي، هما السلاح الفعال لمواجهة الفيروس، كما أكد أنّ الوزارة تتفهم حالة التأفف التي أصابت المواطنين، بسبب التدابير والإجراءات الوقائية المتخذة للوقاية من كورونا.

وأكد عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، أنّ حدّة الموجة الرابعة تتوقف على التحور، أو دخول متحور كـ”دلتا بلس”، ونسبة المواطنين المطعمين بلقاح فيروس كورونا، مشيرا إلى أنّ لقاح كورونا آمن، وأثبت فعاليته تجاه المتحورات المختلفة التي حدثت للفيروس حتى الآن، مطالبا المواطنين بالإسراع وحجز اللقاح للحد من انتشار العدوى والسيطرة على الفيروس.

وعن تأخر الحصول على الجرعة الثانية من لقاح كورونا، أوضح النادي، أنّه لا مانع من تأخير موعد الموجة الثانية من لقاح كورونا، فهي تنشيطية للجرعة الأولى لكن يجب الحصول عليها، متابعًا أنّ شدة الأعراض الجانبية للقاح كورونا لا علاقة لها بفعالية اللقاح نفسه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى