أخبار دوليةالأخبار

3 دول تبلغ مجلس الأمن بمسؤولية إيران عن استهداف الناقلة الإسرائيلية

رؤية    

نيويورك – وجهت بريطانيا ورومانيا وليبيريا، اليوم الأربعاء، رسالة إلى مجلس الأمن الدولي، بشأن استهداف ناقلة النفط “ميرسر ستريت”، التي تديرها شركة إسرائيلية قبالة ساحل عُمان.

وحسب وكالة “رويترز” للأنباء، قالت بريطانيا ورومانيا وليبيريا، إنه من المرجح للغاية أن تكون إيران هاجمت الناقلة “ميرسر ستريت” بطائرة مسيرة أو أكثر.

وأكدت الدول الثلاث في رسالتها لمجلس الأمن، أن الهجوم على الناقلة “ميرسر ستريت” يشكل “خطرا على سلامة الملاحة الدولية وأمنها”، كما يعد انتهاكا واضحا للقانون الدولي ولا بد من التنديد به.

وتعرضت سفينة “ميرسر ستريت” التابعة لشركة الشحن “زودياك” التي تديرها عائلة عوفر الإسرائيلية، يوم الخميس الماضي، لهجوم في خليج عمان، أسفر عن مقتل اثنين من أفراد الطاقم، بريطاني وروماني.

واتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت إيران بالتورط في الهجوم.

ووصف وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني جانتس، هجوم إيران على ناقلة ميرسر ستريت في المحيط الهندي بأنه ينتهك القانون الدولي ويعتبر عملاً من أعمال “التصعيد”.

فيما قال وزير خارجية بريطانيا، دومينيك راب، “نعتقد أن هجوم إيران على الناقلة النفطية في بحر العرب كان متعمدا”.

وشدد راب على أن الوقت قد حان لأن توقف إيران أعمالها المزعزعة في المنطقة على الفور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى