أخبار دوليةأخبار عربيةالأخبار

بريطانيا تدين هجمات النظام السوري على المدنيين في درعا

رؤية    

لندن – أعربت بريطانيا عن إدانتها لهجمات النظام السوري على المدنيين في درعا، وفق ما أوردته “العربية”، في نبأ عاجل، صباح اليوم الأربعاء.

وتجددت الاشتباكات في محافظة درعا في جنوب سوريا، أمس الثلاثاء، استمرارا لمواجهات بدأت الأسبوع الماضي الماضي وتعد الأعنف منذ ثلاث سنوات، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد باندلاع اشتباكات بين قوات النظام والمجموعات الموالية لها من جانب، ومقاتلين محليين من جانب آخر منذ ساعات الصباح الباكر في مناطق متفرقة من المحافظة، بينها مدينة درعا التي تعد مهد الاحتجاجات الشعبية التي انطلقت قبل عشرة أعوام ضد النظام السوري.

وتسببت الاشتباكات، بحسب المرصد، في خسائر مادية وبشرية، مشيرا إلى “تعثر المفاوضات” بين النظام إلى جانب وفد روسي من جهة والمقاتلين من جهة أخرى.

ووفقا للمرصد، “يطالب النظام رفع العلم السوري المعترف به دوليا على أعالي المسجد العمري، والسيطرة الكاملة على درعا ونشر الحواجز في كامل المنطقة، إضافة لتهجير عدد من الأشخاص المطلوبين أو تسليم أنفسهم وسلاحهم، والخدمة الإلزامية لأبناء درعا”.

وقال المرصد: “هدد وفد النظام السوري بتدمير درعا فوق رؤوس أهلها في حال رفض المطالب”.

ودرعا المحافظة الوحيدة التي لم يخرج منها كل مقاتلي المعارضة بعد استعادة النظام السيطرة عليها عام 2018.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى