أخبار دوليةالأخبار

بسبب قمع الاحتجاجات.. واشنطن تفرض عقوبات جديدة على مسؤولين في كوبا

رؤية

واشنطن – أصدرت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مجموعة جديدة من العقوبات أمس الجمعة ضد مسؤولين بالشرطة ووحدة عسكرية متورطة في القمع العنيف للمتظاهرين المناهضين للحكومة في كوبا.

وتضم الشخصيات الجديدة التي ستضاف إلى القائمة السوداء الخاصة بوزارة الخزانة الأمريكية مسؤولين اثنين بوزارة الداخلية الكوبية هما روماريكو فيدال ستومايور جارسيا، وبيدرو اورلاندو مارتينيز فيرنانديز، علاوة على قوات الوقاية بوزارة القوات المسلحة الثورية الكوبية، المعروفة باسم “القبعات الحمر”، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وقالت مديرة مكتب السيطرة على الأصول الأجنبية، أندريا جاكي: إن “وزارة الخزانة سوف تستمر في تصنيف أولئك الذين يمكنوا الحكومة الكوبية من ارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان ضد المتظاهرين السلميين”.

وأضافت جاكي “إجراءات اليوم تلقي الضوء على جناة إضافيين مسؤولين عن قمع دعوات الشعب الكوبي للحرية واحترام حقوق الإنسان”.

وأدان الرئيس بايدن حملات القمع ضد الكوبيين الذي خرجوا إلى الشوارع للاحتجاج على الحكومة يوم 11 يوليو (تموز) في هافانا ومدن أخرى.

ولا يزال العديد منهم معتقلين، ومن بينهم قادة حركة المعارضة مثل خوسيه دانيال فيرير ولويس مانويل اوتير الكانتارا وفيلكس نافارو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى