أخبار دوليةالأخبار

وزير الخارجية الباكستاني يجري اتصالات لبحث التسوية السياسية في أفغانستان

رؤية    

إسلام آباد – أكّد وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي التزام بلاده بدعم عملية السلام الأفغانية، وأملها من الأطراف الأفغانية أن تعمل من أجل التوصل إلى “تسوية سياسية شاملة”.

صرّح بذلك عقب سلسلة من الاتصالات الهاتفية أجراها، أمس السبت، من نظرائه الروسي سيرجي لافروف، والألماني هايكو ماس، لبحث تطورات الوضع في أفغانستان.

وأوضحت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان أن قريشي أكّد أن نجاح المفاوضات بين الأطراف الأفغانية لن يفيد أفغانستان فحسب، بل المنطقة بأسرها.

من جهة أخرى تلقى قريشي اتصالين هاتفيين من نظيره الهولندي سيجريد كاج، ونائبة رئيس الوزراء ووزيرة الخارجية البلجيكية صوفي ويلمز، وبحث معهما إلى جانب العلاقات الثنائية مع بلديهما، تطورات الوضع في أفغانستان، والجهود الجارية لإحلال السلام والاستقرار في هذا البلد المجاور لباكستان.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى