أخبار دوليةالأخبار

عقوبات أمريكية على مسؤول إريتري بتهمة ارتكاب جرائم في «تيجراي»

رؤية

واشنطن – فرضت الولايات المتحدة، اليوم الإثنين، عقوبات على رئيس الأركان الإريتري فيليبوس ولديوهانيس، على خلفية انتهاكات حقوقية في إقليم تيغراي الإثيوبي.

وحسب وكالة “رويترز”، قالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان إنها أدرجت رئيس أركان قوات الدفاع الإريترية فيليبوس ولديوهانيس على القائمة السوداء، متهمة القوات بارتكاب مذابح واعتداءات جنسية وإطلاق نار عمدا على المدنيين في الشوارع، من بين انتهاكات أخرى لحقوق الإنسان.

وقالت أندريا جاكي، مديرة مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بوزارة الخزانة: “يظهر إجراء اليوم التزام الولايات المتحدة بفرض عقوبات على المسؤولين عن هذه الأعمال الشنيعة التي أدت إلى تفاقم الصراع الذي أدى إلى معاناة هائلة للإثيوبيين”.

وأضافت: ” نحث إريتريا على سحب قواتها بشكل فوري ودائم من إثيوبيا، ونحث أطراف النزاع على بدء مفاوضات وقف إطلاق النار وإنهاء انتهاكات حقوق الإنسان”.

والجمعة الماضية أعرب أنطونيو جوتيريش، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة عن قلقه من الوضع في إثيوبيا، خاصة بعد الانتهاكات ضد إقليم تيجراي، قائلا: “حان الوقت لإنهاء المعاناة في إقليم تيجراي الإثيوبي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى