الرئيس الأمريكي: مستمرون في تتبع جذور كورونا

محمود رشدي

رؤية

واشنطن- أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، استمرار جهود الولايات المتحدة لفهم أصول جائحة كورونا؛ لاتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع تكرارها.

جاء ذلك، في بيان نشره البيت الأبيض عبر موقعه الإلكتروني، اليوم السبت، بعد استلامه تقرير الاستخبارات هذا الأسبوع عن سباق استمر 90 يومًا؛ للتعرف على أصول جائحة كوفيد-19. بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقال بايدن إن المسؤولين الحكوميين في الصين يعملون منذ البداية على منع المحققين الدوليين وأعضاء مجتمع الصحة العامة العالمي من الوصول إلى المعلومات المهمة حول أصول هذا الوباء الموجودة في الصين.

واتهم الرئيس الأمريكي، الصين بأنها تواصل حجب المعلومات حتى مع استمرار ارتفاع حصيلة هذا الوباء من إصابات ووفيات.

وتابع: “كنا بحاجة إلى هذه المعلومات بسرعة من الصين عندما كان الوباء لا يزال جديدًا”، مضيفا”إن العالم يستحق الحصول على إجابات ولن يهدأ لي بال حتى نحصل عليها”، مؤكدا أن واشنطن ستفعل كل ما في وسعها لتتبع جذور هذه الجائحة التي تسببت في الكثير من الألم والموت في جميع أنحاء العالم.

وقال الرئيس الأمريكي إن الدول المسؤولة لا تتهرب من هذا النوع من المسؤوليات تجاه بقية العالم، مشددا على ضرورة أن ندرك كيف اندلعت هذه الأزمة من أجل منع مزيد من الأوبئة في ضوء عدم احترام الأوبئة للحدود الدولية.

وأكد ضرورة استمرار ضغط الولايات المتحدة والشركاء أصحاب التفكير المماثل في جميع أنحاء العالم على الصين للالتزام بالمعايير العلمية، بما في ذلك مشاركة المعلومات وبيانات عن الأيام الأولى للوباء والبروتوكولات المتعلقة بالسلامة البيولوجية، والمعلومات من مجموعات الحيوانات.

واختتم البيان بالقول: “يجب أن يكون لدينا سجل كامل وشفاف لهذه المأساة العالمية ولن نقبل بأي شيء أقل من ذلك”.

ربما يعجبك أيضا