أخبار دوليةالأخبار

أعنف مواجهات بين قوات أحمد مسعود وطالبان منذ الانسحاب الأمريكي

رؤية

كابول – قالت قوات أحمد مسعود، اليوم الأربعاء، إن حركة طالبان هاجمت بنجشير، لكن القوات المحلية صدّتها، ما أدى إلى مقتل العديد من عناصر طالبان، واعتقال 19 مسلحا آخرين.

المواجهات بين قوات أحمد مسعود وطالبان هي الأعنف منذ الانسحاب الأمريكي من أفغانستان وفقا للعربية نت.

وكان عضو في جبهة المقاومة في بنجشير أعلن أمس الثلاثاء عن مقتل 7 من عناصر طالبان وإصابة آخرين بهجوم شنته الحركة.

وكان أحمد مسعود، قائد جبهة المقاومة الأفغانية المتمركزة في ولاية بنجشير، قال إنه سيوقف أنشطته وينسحب من السياسة، إذا أقامت طالبان حكومة شاملة وضمنت الحرية والمساواة بين المواطنين.

وفي حديث لمجلة “فورين بوليسي” Foreign Policy، أوضح مسعود أنه “إذا ما اعتزمت طالبان تقاسم السلطة مع الجميع، وإقامة العدل ومنح المساواة والحرية للجميع في أفغانستان، حينها سوف أتراجع وأنسحب من السياسة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى