أخبار عربيةالأخبار

الرئيس التونسي يدعو لوضع تصور للسياسة المتبعة من الحكومة المقبلة

رؤية – كريم بن صالح

تونس – استقبل الرئيس التونسي قيس سعيّد، مساء اليوم الثلاثاء، بقصر قرطاج، مجموعة من أساتذة القانون الدستوري وهم الصادق بلعيد ومحمد صالح بن عيسى وأمين محفوظ.

وتطرق اللقاء وفق بيان للرئاسة التونسية – على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”- إلى الوضع السياسي في تونس وإلى عدّة مسائل دستورية.

وأشار قيس سعيد إلى أنه من المهم تشكيل الحكومة ولكن أيضا من الضروري وضع تصوّر للسياسة التي ستتبعها هذه الحكومة لخدمة الشعب التونسي مؤكدا على أنه ليس من دعاة الفوضى والانقلاب.

وجدد الرئيس التزامه باحترام الحريات والحقوق وثباته على المضي في المسار الواضح الذي رسمته إرادة شعبية واسعة.

وبين رئيس الدولة أنه “إذا حصلت بعض التجاوزات كما يشير إلى ذلك البعض أو يدعيه كذبا وبهتانا فالغاية منها هو الإساءة إلى الرئيس في هذا الظرف الذي تحمل فيه المسؤولية لإنقاذ الدولة من دوائر الفساد ودعاة العودة إلى الوراء”.

وكان الرئيس التونسي أكد نيته تعديل الدستور والعمل على تشكيل حكومة في اقرب الآجال لإنهاء الحالة الاستثنائية التي اعلن عنها يوم 25 يوليو الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى