أخبار دوليةالأخبار

رئيس الأرجنتين يعلن تشكيل حكومة جديدة وسط أزمة سياسية

رؤية

بوينس آيرس – أعلن الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز، أمس الجمعة، تشكيل حكومة جديدة في محاولة لوأد أزمة سياسية مع نائبته الرئيس هذا الأسبوع بعد الهزيمة في الانتخابات التمهيدية التشريعية.

وأعلنت الرئاسة أن خوان منزور، حاكم إقليم توكومان، سيتولى منصب رئيس مجلس الوزراء بدلا عن سانتياغو كافيرو، أحد أكثر المسؤولين إثارة للجدل المرتبطين بنائبة الرئيس، كريستينا دي كيرشنر.

وجاء في بيان الرئاسة أيضا أن الوزراء الجدد سيؤدون اليمين يوم الاثنين، بحسب وكالة “فرانس برس”.

وبدأت الأزمة بعد استقالة وزراء يساريين تحالفوا مع نائبة الرئيس دي كيرشنر بسبب الأزمة الاقتصادية، على إثرها يواجه الرئيس معارضة وزارية حادة بسبب انتقادات نائبته القوية دي كيرشنر.

وانتقدت دي كيرشنر الرئيس ألبرتو في خطاب مفتوح، مما زاد من الأزمة السياسية التي عصفت بالحكومة منذ خسارتها الانتخابات يوم الأحد.

ونشرت دي كيرشنر، التي حكمت الأرجنتين من عام 2007 إلى عام 2015، رسالة يوم الخميس تلقي باللوم على الرئيس في “كارثة سياسية” تقول إنها نجمت عن استراتيجيته الاقتصادية.

وقالت: إن خسارة ائتلافهم في الانتخابات التمهيدية النصفية التي جرت في 12 سبتمبر / أيلول ترجع إلى حد كبير إلى سياسة الحكومة الخاطئة المتمثلة في التقشف المالي.

وفي اجتماعات مع الرئيس قبل التصويت، قالت دي كيرشنر إنها حذرت مرارًا وتكرارًا من تخفيضات الإنفاق “التي تؤثر سلبًا على النشاط الاقتصادي والمجتمع، والتي سيكون لها بلا شك عواقب انتخابية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى