أخبار عربيةالأخبار

أشتية بخصوص ملف الأسرى: من حق كل أسير أن ينشد الحرية

رؤية

القدس المحتلة – أكد رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، اليوم الإثنين، أن الحكومة الفلسطينية تتابع ملف الأسرى بكل جدية وبشكل يومي، مشددا على ضرورة الإفراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى التي التزمت بها إسرائيل.

وفي مستهل اجتماع الحكومة بخصوص الأسرى، قال اشتية: «إن أسرانا، هم ضمير الحركة الوطنية الفلسطينية، وقد جاء تمكن 6 منهم من الهرب وإعادة اعتقالهم، ليفتح ملف الأسرى من جديد»، وفق ما أفادت، «روسيا اليوم».

وأضاف: «إننا نتابع هذا الملف بكل جدية وبشكل يومي، وهناك هيئة مختصة تتابع كل التفاصيل، ومعها فريق من المحامين الأكفاء، وعليه لا بد من إنهاء هذا الملف، والإفراج أولا عن الدفعة الرابعة التي التزمت بها إسرائيل، والإفراج عن الأسرى من المرضى والنساء والأطفال، وإنهاء موضوع الاعتقال الإداري مرة وبلا رجعة».

وأكمل: «إن من حق كل أسير أن ينشد الحرية..الهيئات الدولية تتابع معنى قضايا الأسرى».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى