أخبار عربيةالأخبار

الوضع الوبائي في المغرب يتحسن ويتراجع إلى «الخطر البرتقالي»

رؤية

الرباط – أفادت وسائل إعلام محلية مغربية بتحسن الوضع الوبائي لجائحة كورونا في المملكة، بفضل التوسع في عمليات التلقيح الجماعي لمضادات كورونا.

وبحسب موقع “هسبريس” المغربي، اليوم الأربعاء، تحسنت المؤشرات الوبائية في أغلب جهات المملكة الأسبوعين الأخيرين، وهو ما ساهم في تراجع البلد من المستوى المرتفع للعدوى بالفيروس إلى المستوى المعتدل.

وأوضح الموقع أن تراجع المستوى من مرحلة “الخطر الأحمر” إلى مستوى “الخطر البرتقالي” في انخفاض أعداد الوفيات والإصابات اليومية بالفيروس. ولفت إلى أن هذا جعل المغرب يشهد مرحلة تنازلية للموجة الوبائية المرتبطة بمتحور “دلتا”.

وأشار الموقع إلى أن السلطات الصحية تأمل في استمرار انخفاض الحالات الحرجة الوافدة على أقسام الإنعاش والعناية المركزة، في أفق النزول إلى “المستوى الأخضر”. ووفقا لآخر إحصائيات المغرب، بلغ إجمالي عدد الحالات المصابة بالفيروس في المملكة 922 ألف حالة، بينما تم تسجيل وفاة 14009 حالة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى