أخبار دوليةالأخبار

طرد مهاجرين من الحدود الأمريكية وبايدن يتوعد

رؤية

واشنطن- أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الجمعة أن ستكون هناك “عواقب” للأفعال “المشينة” التي قام بها شرطيون التُقطت لهم صور على الخيل يطردون مهاجرين هايتيين على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك.

وقال الرئيس لصحفيين “إنه لأمر مشين. … أعدكم بذلك، هؤلاء الناس سيدفون الثمن، سيُفتح تحقيق، ستكون هناك عواقب”. بحسب سكاي نيوز.

جاء كلام بايدن غداة تقديم الموفد الأميركي الخاص إلى هايتي استقالته بعد شهرين على تعيينه في المنصب احتجاجا على قيام إدارة بايدن بطرد مهاجرين هايتيين من الحدود الأميركية-المكسيكية وإبعادهم إلى بلدهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى