أخبار عربيةالأخبار

إسرائيل تعلق على خطاب محمود عباس: «وقتك انتهى»

رؤية

القدس المحتلة – أدان المندوب الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان، منح الرئيس الفلسطيني محمود عباس إسرائيل عاماً واحداً للانسحاب إلى حدود عام 1967.

ورد إردان، على خطاب عباس في الدورة الـ 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة، في تصريحات نقلتها صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، وقال: “أثبت أبو مازن في خطابه مرة أخرى أن وقته قد انتهى”.

وأضاف إردان: “لقد عرض الرئيس الفلسطيني ذات مرة مقاضاة بريطانيا بسبب وعد بلفور، واليوم يريد العودة إلى خطة التقسيم التي وضعتها الأمم المتحدة”.

وخلال خطابه بالأمم المتحدة طالب الرئيس عباس إسرائيل “بالانسحاب من الأراضي الفلسطينية على حدود 1967 خلال عام واحد”.

وأبدى الرئيس الفلسطيني في كلمته استعداده من أجل العمل على ترسيم الحدود، محذراً إسرائيل في حال عدم الانسحاب من هذه الأراضي خلال الفترة الزمنية المذكورة بالتوجه إلى محكمة العدل الدولية.

وأضاف: “لم نرفض أي اتفاق جدي للسلام مع إسرائيل”، معتبراً أن سياسات المجتمع الدولي والأمم المتحدة “فشلت في محاسبة إسرائيل”.

ودعا الرئيس عباس، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بعقد مؤتمر دولي للسلام تحت رعاية الرباعية الدولية فقط.

ويشار إلى أن مفاوضات السلام متوقفة منذ أبريل 2014، على خلفية رفض تل أبيب وقف الاستيطان والتنصل من خيار حل الدولتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى