أخبار عربيةالأخبار

الكويت: عدم الاستقرار بالمنطقة سيظل سائدا ما لم ينل الشعب الفلسطيني حقوقه

رؤية

الكويت – حذر رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح من أن عدم الاستقرار سيظل سائدا بالمنطقة ما لم ينل الشعب الفلسطيني جميع حقوقه السياسية المشروعة، وتتوقف إسرائيل عن ممارساتها وانتهاكاتها للقانون الإنساني الدولي.

جاء ذلك في كلمته أمام قادة وزعماء دول العالم المشاركين باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، في نيويورك، وفقا لوكالة الأنباء الكويتية، اليوم السبت.

وأكد الصباح أهمية مواصلة بذل الجهود من أجل إعادة إطلاق المفاوضات، ضمن جدول زمني محدد، للوصول إلى سلام عادل وشامل، وفق قرارات الشرعية الدولية، ومبادرة السلام العربية بهدف إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وحول الأزمة السورية، أكد رئيس الوزراء الكويتي أهمية التسوية السياسية، وعدم جدوى الحل العسكري لتلك الأزمة السورية.

وانطلقت بالمقر الدائم للأمم المتحدة، الثلاثاء الماضي الاجتماعات السنوية رفيعة المستوى للدورة 76 لجمعيتها العامة، وتستمر حتى 27 سبتمبر الجاري، بحضور أكثر من 110 من رؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء (193 دولة).

يذكر أن، اجتمع رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، الأربعاء، بمقر البعثة الليبية بنيويورك، مع رئيس وزراء دولة الكويت، الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، بحضور مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة، الطاهر السني.

وأشاد المنفي -بحسب وكالة الأنباء الليبية- بالعلاقات الأخوية، التي تجمع البلدين الشقيقين، مؤكداً أنه يتطلع إلى تعاون مشترك مع الكويت في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية، مع انتقال ليبيا لمرحلة الاستقرار، معتبراً أن وجود دولة الكويت مهم، كبلد شقيق وصديق ضمن الاستثمارات في ليبيا.

 وحمّل رئيس المجلس الرئاسي الليبي، خلال الاجتماع، رئيس مجلس الوزراء الكويتي نقل تحياته وتحيات الشعب الليبي، لأمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح، متمنياً التقدم والازدهار له وللشعب الكويتي الشقيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى