أخبار عربيةالأخبار

«صحة أبوظبي» ومركز أبوظبي للصحة العامة يحصدان 8 جوائز عالمية في الاستجابة لكورونا

رؤية

أبوظبي – حصدت دائرة الصحة – أبوظبي، الجهة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في إمارة أبوظبي، ومركز أبوظبي للصحة العامة، 8 جوائز مرموقة ضمن جوائز «جلوبي الرؤساء التنفيذيين» العالمية السنوي 2021، وذلك تقديراً لتميز الإمارة وريادتها في الاستجابة لجائحة كوفيد-19، من خلال جهود التوعية المبذولة وتبني حلول رقمية ذكية للتعامل مع الجائحة والحد من تداعياتها على صحة وسلامة المجتمع.

وإلى جانب دائرة الصحة – أبوظبي ومركز أبوظبي للصحة العامة، كرمت جوائز «جلوبي الرؤساء التنفيذيين» العالمية نخبة من المؤسسات والشخصيات الرائدة من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وكندا وألمانيا وغيرها من بلدان العالم، وفق ما أفادت صحيفة «البيان»، اليوم الثلاثاء.

وحصلت الدائرة والمركز على ثلاث جوائز ذهبية، بما في ذلك فئة «الحملة التوعوية بكوفيد-19 للعام 2021» عن الحملة التوعوية المكثفة التي تم إطلاقها كاستجابة لجائحة كوفيد-19، ونجحت في الوصول لمجتمع الإمارة على نطاق واسع وغطت كافة الجوانب والرسائل التوعوية ذات الصلة بإجراءات الوقاية من الفيروس والجهود الحكومية المبذولة لمكافحة الفيروس، إضافة إلى فئة «الحملة التسويقية لكوفيد-19 للعام 2021» عن الحملة التسويقية التي تم إطلاقها خلال الجائحة وعلى التواصل المباشر مع الأفراد والقطاعات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمضاعفات الفيروس، والتي شهدت تطوير المحتوى بلغات متعددة.

كما حصل عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة – أبوظبي على الجائزة الذهبية كأفضل رئيس تنفيذي للعام 2021 وذلك لقيادته لجهود استجابة القطاع الصحي لجائحة كوفيد-19 في الإمارة، حيث تمكن من توحيد جهود جميع فرق العمل لتأدية مهمتها في مواصلة تقديم خدمات الرعاية المتواصلة والمتكاملة لأكثر من 3 ملايين فرد في الإمارة، فضلاً عن تنفيذ المبادرات الاستباقية المبتكرة والاستخدام الأمثل للموارد وتوسيع نطاق الفحوصات وتفعيل برامج الحجر والعزل دون اللجوء إلى إغلاقات عامة للإمارة، الأمر الذي أسهم في خفض معدلات الإصابة والوفيات الناتجة عن الفيروس وتقديم نموذج رائد في الاستجابة للجائحة على مستوى العالم.

وحصدت الدائرة والمركز ثلاث جوائز فضية، بما في ذلك فئة «الحملة التوعوية بمعلومات كوفيد-19 للعام 2021» عن الحملة التوعوية بالمعلومات المتعلقة بكوفيد – 19 والتي تضمنت الترويج عن الأسئلة الشائعة عن الفيروس بـ15 لغة مختلفة وإعداد ونشر 106 ألف منشور عبر منصات مختلفة وفي الأماكن العامة كمراكز التسوق والمطاعم والفنادق ومحطات الوقود وغيرها.

وفازت الدائرة بالجائزة الفضية في فئة «أفضل خدمة للتصدي والتقليل من تأثير كوفيد-19»، وذلك عن الجهود المتواصلة في دعم عدد من التجارب السريرية للقاحات كوفيد-19 في الإمارة، وتفعيل ودعم برنامج التطعيم الوطني وإطلاق «ائتلاف الأمل» لدعم الجهود العالمية في مواجهة الجائحة

ونقل وتوزيع اللقاحات، إضافة إلى الجائزة الفضية ضمن فئة «الحملة التسويقية لمعلومات كوفيد-19 للعام 2021» عن حملتها التسويقية لهذا العام لترويج المعلومات ورفع الوعي بكل ما يتعلق بكوفيد-19.

وحصدت الدائرة والمركز جائزتين برونزيتين عن فئة «أفضل تكنولوجيا للتصدي والتقليل من تأثير كوفيد-19 متمثلة في برنامج العزل المنزلي، الأول من نوعه الذي يطبق على مستوى الدولة، و«أفضل خدمة للتصدي والتقليل من تأثير كوفيد-19» عن برنامج الحجر الصحي.

وأكد معالي الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة أبوظبي، أن هذا الإنجاز يأتي في ظل حرص القيادة الرشيدة وتوجيهاتها ودعمها المتواصل لضمان جاهزية القطاع الصحي في إمارة ابوظبي وتعزيز قدراته في مواجهة كل التحديات، لتحقيق هدف واحد، هو ضمان صحة وسلامة كافة أفراد المجتمع. وقال معاليه: «إن تميز أبوظبي وتنافسيتها العالمية الرائدة يؤكد على حجم الجهود المبذولة على مختلف المستويات في ظل قيادتنا الرشيدة وتوجيهاتها الحكيمة. تمضي أبوظبي في ترسيخ مكانتها يوماً بعد يوم على الخارطة العالمية في الاستجابة لجائحة كوفيد-19 والحد من تداعياتها، حيث تواصل الحصول على التقديرات والتصنيفات العالمية للنموذج الاستثنائي المتميز التي قدمته».

وأضاف معاليه: «منذ بداية ظهوره، وضع فيروس كوفيد-19 العالم أمام تحدٍ قائم على أهمية معرفة طبيعة هذا الفيروس الجديد والتعامل معه على نحو فوري. وهنا في أبوظبي، لم تتوانى فرق العمل لتوحيد الجهود على وجه السرعة للتوعية بكيفية مواجهته وطرق الوقاية منه، والعمل على إيصال الرسائل التوعوية حول كوفيد-19 بطرق مبتكرة لأكثر من 200 جنسية مختلفة تعيش على أرض الإمارات».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى