أخبار مصريةالأخباررصد

الحكومة المصرية تنفي وجود عجز في أدوية بروتوكولات علاج كورونا ومخزون الأكسجين

رؤية

القاهرة – أفادت رئاسة مجلس الوزراء المصرية، في بيان لها، اليوم الإثنين، عبر الصفحة الرسمية بموقع التواصل “فيسبوك” أنه انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن وجود عجز في أدوية البروتوكولات العلاجية لفيروس كورونا ومخزون الأكسجين بالمستشفيات الحكومية تزامناً مع الموجة الرابعة للفيروس.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لوجود أي عجز في أدوية البروتوكولات العلاجية لفيروس كورونا أو مخزون الأكسجين بالمستشفيات الحكومية بأي من محافظات الجمهورية، مُشددةً على توافر جميع أدوية البروتوكولات العلاجية لفيروس كورونا بكافة محافظات مصر، والتي يتم تحديثها لتتماشى مع متحورات ومضاعفات كورونا، كما تتوافر كافة المستلزمات الطبية بما فيها أسطوانات وخزانات الأكسجين وأجهزة التنفس الصناعي بشكل طبيعي، ويوجد مخزون استراتيجي كافٍ منها لعدة أشهر قادمة، مُشددةً على وجود متابعة مستمرة ورصد لموقف توافرها بشكل يومي لإمداد المستشفيات بكميات إضافية منها على الفور قبل نفادها.

وفي سياق متصل، يتم تحديث البروتوكولات العلاجية بشكل دوري، حيث وضعت اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا الإصدار الخامس من البروتوكول العلاجي لفيروس كورونا، وتم إضافة دواء جديد قائم على الأجسام المضادة، مع الإبقاء على الأدوية التي أثبتت فعاليتها ومنها مضادات الفيروسات التي تضم المادة الفعّالة “فافيبيرافير”، كما يجرى مراجعة احتياجات المستشفيات من الأكسجين بشكل دوري، وكذلك مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية المتوفرة بها، ومراجعة معدلات الاستهلاك، ونسب الإشغال بالمستشفيات، والعمل على سرعة توريد أي نواقص في تلك المستلزمات إلى المستشفيات على الفور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى