أخبار دوليةالأخبار

اليونان.. إجلاء سكان جزيرة وابية من منازلهم بسبب إندلاع حرائق غابات

رؤية

أثينا- أجلت السلطات بجزيرة “وابية” اليونانية مئات المواطنين من منازلهم، اليوم الخميس، إثر إندلاع حرائق الغابات بمناطق عديدة محيطة، وذلك بعد أيام من اجتياح الجزيرة عاصفة قوية للمرة الثانية خلال أيام.

وفى أغسطس الماضى اشتعلت الحرائق فى غابات اليونان، وقال كيرياكوس ميتسوتاكيس، رئيس الوزراء اليونانى، إن بلاده تواجه “كارثة طبيعية ذات أبعاد غير مسبوقة”، حيث اشتعلت 586 حريقًا في “جميع أنحاء” البلاد.

وقال ميتسوتاكيس في خطاب متلفز، إن 63 عملية إجلاء منظمة جرت في الأيام القليلة الماضية، وفقا لوكالة “أ ش أ”.

كما اعتذر عن “أي ضعف” من جانب الحكومة في احتواء حرائق الغابات التي دمرت مئات المنازل وأجبرت الأهالي على إخلاء عشرات القرى خلال الأسبوع الماضي.

وقال ميتسوتاكيس: “كانت هذه الأيام الأخيرة من أصعب الأيام بالنسبة لبلدنا منذ عقود” ، مشيرًا إلى الحرارة الشديدة وشهور الجفاف باعتبارها قضايا أدت إلى تعقيد جهود مكافحة الحرائق.

وكانت إيفيا ، ثاني أكبر جزيرة في اليونان ، في قلب عاصفة الحرائق التي اجتاحت البلاد. احترق أكثر من نصف الجزيرة ، وفقا لمسؤولين محليين.

وكانت الحرائق مدمرة لليونانيين الذين يعتمدون على الغابات في معيشتهم. وفي إيفيا ، قال السكان المحليون لشبكة CNN إن المساعدة الوطنية جاءت متأخرة جدًا. وقد دمرت النيران منتجاتهم – بما في ذلك الراتينج والعسل والزيتون والتين.

وحذرت السلطات البيئية من أن جنوب أوروبا ، حيث يزداد الجفاف تكرارا وشدة ، هو الأكثر عرضة لخطر تأثيرات تغير المناخ على القارة.

وقال ميتسوتاكيس: “من الواضح أن أزمة المناخ تؤثر على الكوكب بأسره”. وأضاف “هذا هو التفسير، ولكن ليس عذرًا، أو ذريعة. ربما فعلنا كل ما هو ممكن بشريًا، لكن في كثير من الحالات لا يبدو هذا كافيًا في المعركة غير المتكافئة مع الطبيعة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى