أخبار عربيةالأخبار

بعد إعلان نتائج الانتخابات.. استنفار أمني في شوارع بغداد

رؤية

بغداد – شهدت شوارع العاصمة بغداد، اليوم الأحد، انتشارا أمنيا مكثفا بالتزامن مع رفض بعض القوى السياسية نتائج الانتخابات التشريعية التي أعلنت عنها المفوضية العليا للانتخابات.

ويخشى مراقبون من أن تشهد مدن العراق احتجاجات قد تؤججها القوى الرافضة للخريطة السياسية الجديدة للبرلمان، بحسب وكالات.

وأوضحوا أن “إعلان مفوضية الانتخابات أمس السبت النتائج النهائية فهذا يعني قانونا أن الطعون والاعتراضات تقدم إلى المفوضية بدء من اليوم الأحد لمدة 3 أيام”.

وأضافوا أن “بعد هذه المدة ستنظر المفوضية بالأمر وبعدها يتم إرسال النتائج أي بعد انتهاء فترة النظر بالطعون إلى المحكمة المختصة لتصادق عليها بشكل نهائي”.

وبعد مرور أسبوع على إجراء الانتخابات البرلمانية في العراق، أعلنت المفوضية العامة للانتخابات نسبة المشاركة، وهي الأدنى في تاريخ الانتخابات منذ عام 2003، في وقت اعتبر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أن كلته هي الأكبر في البرلمان.

وذكرت مفوضية الانتخابات العراقية في ساعة متأخرة السبت أن نسبة المشاركة في انتخابات البرلمان بلغت 43%، وذلك في زيادة طفيفة عن النتائج الأولية، لكنها أقل من الانتخابات الأخيرة الذي أجريت عام 2018.

كانت مفوضية الانتخابات قد أعلنت في نتائج أولية أن نسبة المشاركة 41%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى