كندا تحث مواطنيها على مغادرة إثيوبيا فورًا بسبب تدهور الأوضاع الأمنية

أميرة رضا

رؤية

أوتاوا – أعربت كندا، اليوم (الجمعة)، عن قلقها بسبب التدهور السريع للوضع الأمني في إثيوبيا، وحثت مواطنيها على مغادرة البلاد فورًا، وذلك حسبما أفادت “سكاي نيوز”.

وتتسارع الأحداث فى إثيوبيا على نحو مثير، فقد أصبحت قوات الجبهة الشعبية لتحرير تيجراى وحلفائها على مشارف العاصمة أديس أبابا، التى أصبحت رهينة لحصار الحرب بالفعل، فى حين تسابق الدبلوماسيات الأجنبية الزمن لإجلاء رعاياها من إثيوبيا خشية إغلاق مطار العاصمة، الذى كان أحد أكثر المطارات ازدحامًا.

وكانت وسائل إعلام إثيوبية، قد قالت اليوم (الجمعة): إن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد يظهر في الصفوف الأمامية مع الجيش في ولاية عفر.

وقد أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد أنه سينضم للقتال في الخطوط الأمامية مع صفوف الجيش ابتداء من الإثنين الماضي، وذلك في ظل احتدام الصراع في إثيوبيا وتقدم قوات تيجراي المعارضة نحو العاصمة أديس أبابا.

ربما يعجبك أيضا