أخبار عربيةالأخبار

تظاهرات أمام القصر الرئاسي بالخرطوم.. والشرطة تطلق الغاز

رؤية

الخرطوم – انطلقت تظاهرات جديدة وسط العاصمة السودانية، اليوم (الثلاثاء)، للتنديد بالاتفاق السياسي بين قائد الجيش الفريق عبدالفتاح البرهان، ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، وللتعبير عن رفض الشراكة بين المكون العسكري والمدني في إدارة البلاد، التي أرساها الاتفاق الذي وقع الأسبوع الماضي.

وأطلقت قوات الأمن السودانية قنابل الغاز المسيل للدموع الثلاثاء لتفريق آلاف المتظاهرين الذين يطالبون بتسليم الحكم لسلطة مدنية، حسب ما قال شهود عيان. وأفاد الشهود وكالة “فرانس برس” بأن قوات الأمن أطلقت الغاز على المحتجين بالقرب من القصر الرئاسي في الخرطوم.

وتوجه آلاف المحتجين بحسب “العربية” إلى القصر الرئاسي وسط الخرطوم، حيث وقع سابقا هذا الاتفاق، في دلالة رمزية على رفضه، هاتفين “لا مساومة لا تفاوض لا شراكة”، و”يسقط حكم العسكر”، كما شارك في التظاهرة عدد من السياسيين البارزين الذين أفرج عنهم في أوقات سابقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى