أخبار دوليةالأخبار

«ستدفع ثمنًا باهظًا».. الناتو يتوعد روسيا حال مهاجمة أوكرانيا

رؤية    

ريجا – حذر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبيرج، روسيا من أنها “ستدفع ثمنا باهظا” لأي عدوان عسكري على أوكرانيا.

وقال ستولتنبيرج، خلال مؤتمر صحفي عقده، أمس (الثلاثاء)، قبل محادثات وزراء خارجية الحلف في ريجا، إن الغرب أظهر بالفعل أن بوسعه فرض عقوبات اقتصادية ومالية وسياسية على روسيا.

وأضاف ستولتنبيرج: “سيتعين على روسيا دفع ثمن باهظ لو استخدمت القوة مجددا ضد استقلال أمة أوكرانيا”.

بدوره، قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، في مؤتمر صحفي قبل الاجتماع: “أي إجراءات تصعيدية روسية ستكون مصدر قلق كبير للولايات المتحدة… وأي تجدد للعدوان من شأنه أن تكون له تداعيات وخيمة”.

وزعم الرئيس الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي، يوم 13 نوفمبر، إن روسيا حشدت نحو 100 ألف مقاتل على الحدود مع أوكرانيا.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنها تتابع التحركات العسكرية الروسية “المثيرة للمخاوف” قرب الحدود الأوكرانية.

والأحد أكد المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، أنه ليست لدى روسيا أي نية لمهاجمة أوكرانيا أو أي طرف آخر، قائلا إن الهيستيريا التي يؤججها الرئيس الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي، ووسائل الإعلام الغربية لا أساس لها.

كما أعلن سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيقولاي باتروشيف، أن روسيا ستتابع مراقبة تحركات الناتو وأوكرانيا على حدودها، وذكر أن موسكو أبلغت واشنطن بأنها لا تتبع أي خطط عدوانية تجاه كييف.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى