أخبار دوليةالأخبار

جراء تفشي متحور «أوميكرون».. بريطانيا بصدد إعادة تطعيم شعبها

رؤية    

لندن – قال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، أمس (الثلاثاء)، إن حكومته سوف تسرع برنامجها المعزز بهدف بدء إعادة تطعيم السكان بحلول نهاية يناير بسبب ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا.

وأعلنت السلطات الصحية في المملكة المتحدة، قبولها توصية من لجنة التطعيم لتمديد أجل برنامج التعزيز الجرعة الثالثة ليشمل جميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 18 عاما.

وقال جونسون في مؤتمر صحفي: “الهدف الذي حددناه لأنفسنا هو تقديم الجرعة المعززة لكل شخص مؤهل بحلول نهاية يناير”. وأشار منح قرابة 18 مليون جرعة معززة بالفعل.

ومع ذلك، وفي ظل اللوائح الجديدة، أصبح أكثر من 14 مليون بالغ مؤهلين للحصول على جرعة معززة في إنجلترا وحدها، حسبما أشار رئيس الوزراء.

وأوضح في الوقت ذاته، أن الحكومة ستمضي قدما في برنامج إعادة التطعيم حسب الفئات العمرية، بدءا من كبار السن.

وعلى جانب آخر، ستظل الحكومة ممتنعة عن اتخاذ تدابير تقييدية صارمة، معتبرة أن التطعيم هو الأداة الأكثر فعالية لمكافحة الوباء حتى مع ظهور سلالة أوميكرون.

يُذكر أن المفوضية الأوروبية أصدرت توصيات الجمعة 26 نوفمبر، بضرورة وقف الرحلات إلى جميع الدول التي يظهر بها المتحور الجديد لفيروس كورونا.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن المتحور الجديد الخاص بفيروس كورونا مثير للقلق، لافتة إلى أن العالم قد يحتاج لأسابيع لفهم طبيعته.

وأضافت المنظمة إنها ستطالب الدول اتخاذ مزيد من الإجراءات من أجل مواجهة المتحور الجديد الذي بدأ بالانتشار حول العالم، مشددة على أنها ستشارك جميع الدول المعلومات المتوفرة عن متحور كورونا الجديد.

وكان عدد من العلماء توصلوا إلى اكتشاف متحور جديد من فيروس كورونا قالوا إنه يحتوي على بروتين يختلف جذريًا عن الفيروس الأصلي.

وأضافت الوكالة البريطانية أن المتحور الجديد هو التحدي الأهم الذي يواجهه العالم الآن.

وحسب التقارير الإخبارية فإن أول ظهور للمتحور الجديد لكورونا «B.1.1.529 32» والذي أطلق عليه العلماء اسم«بوتسوانا» كان في جنوب أفريقيا.

ولفتت إلى أن المتحور الجديد يحمل عددًا كبيرًا من الطفرات التي قد تساعد الفيروس في التهرب من الخلايا المناعية في جسم الإنسان وبالتالي أحد قلق كبير للعلماء.

قالت منظمة الصحة العالمية إن المتحور الجديد الخاص بفيروس كورونا مثير للقلق، لافتة إلى أن العالم قد يحتاج لأسابيع لفهم طبيعته.

وأضافت المنظمة إنها ستطالب الدول اتخاذ مزيد من الإجراءات من أجل مواجهة المتحور الجديد الذي بدأ بالانتشار حول العالم، مشددة على أنها ستشارك جميع الدول المعلومات المتوفرة عن متحور كورونا الجديد.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى