أخبار دوليةالأخبار

كتاب: ترامب أصيب بكورونا قبل أيام من مناظرته مع بايدن

رؤية

واشنطن – كشف مارك ميدوز، رئيس موظفي البيت الأبيض السابق، في كتاب جديد، اليوم (الأربعاء)؛ أن الرئيس السابق دونالد ترامب، ثبتت إصابته بفيروس كورونا قبل ثلاثة أيام من مناظرته الأولى ضد جو بايدن الرئيس الحالي.

وكتب ميدوز في الكتاب الذي يحمل عنوان في “The Chief’s Chief” أنه على الرغم من أن ترامب كان على علم بأنه من أجل المشاركة في المناظرة، كان على كل مرشح أن يكون أجرى اختبار كوفيد-19 وأن تكون نتيجته سلبية، في غضون 72 ساعة من وقت بدء المناظرة، “لكن ترامب لم يكن ليسمح لشيء بأن يمنعه من المشاركة”، بحسب “روسيا اليوم”.

وأضاف: “بعد فترة وجيزة من حصوله على نتيجة إيجابية، ورد أن ترامب أجرى اختبارا مرة أخرى وحصل على نتيجة سلبية”، مشيرا إلى أن “النتيجة الأولى الإيجابية أتت يوم 26 سبتمبر 2020، وشكلت صدمة للبيت الأبيض، مما استدعى الاتصال بطبيب البيت الأبيض حيث كان من المقرر نقل ترامب إلى المستشفى”.

وقال ميدورز إنه “تقرر في ذلك الوقت أن الاختبار الإيجابي جاء من مجموعة نموذجية قديمة وسيتم اختبار ترامب مرة أخرى باستخدام “نظام Binax”، مشيرا إلى “أننا كنا نأمل أن يكون الاختبار الأول كاذبا، وبعد إجراء الاختبار الثاني، اتصلت بالرئيس مرة أخرى بنبأ الاختبار السلبي، الذي اعتبره ترامب “إذنا كاملا للمضي قدما وكأن شيئا لم يحدث”.

يذكر أن المناظرة بين ترامب وبايدن أجريت يوم 29 سبتمبر 2020، وفي 2 أكتوبر، أعلن ترامب عن إصابته وزوجته ميلانيا بفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى