أخبار مصريةالأخبار

رئيس الوزراء المصري يعقد اجتماعا موسعا مع ممثلي كبرى الشركات الأسبانية

رؤية

القاهرة – عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، و”بيدرو سانشيز”، رئيس حكومة مملكة إسبانيا، اليوم (الأربعاء)؛ اجتماعاً مع ممثلي كبرى الشركات الأسبانية المشاركة في منتدى الأعمال المصري الأسباني، لاستعراض خطط عملهم في مصر.

وبحسب بيان عبر صفحة مجلس الوزراء بـ”فيس بوك”، أكد رئيس الوزراء أهمية الاجتماع مع كبريات الشركات الإسبانية التي تعمل في مصر، مشيدا بالدور الذي تقوم به شركة “إف سي سي أكواليا” العاملة في مجال إدارة المياه، قائلا: كنت شاهدا على نجاحها في عدد من المشروعات أثناء الفترة التي توليت فيها وزارة الإسكان، مشيدا بالشراكة القائمة مع شركة “تالجو”، إحدى الشركات الرائدة دوليا في مجال تصميم وصيانة القطارات السريعة، والتي ستقوم بتوريد 6 قطارات جديدة، موجها الشكر للشركة على قرارها بتوريد قطار إضافي كهدية لمصر.

كما تطرق رئيس الوزراء إلى مشروعات شركة “سيمنس – جاميزا”، مؤكدا أن الشركات الأسبانية العاملة في مصر تمثل نموذجا للنجاح. وأضاف أن الحكومة المصرية كانت حريصة على تسوية النزاع مع شركة “يونيون فينوسا”، حيث عقد رئيس الوزراء عدة اجتماعات من أجل حل المشكلة الخاصة بالشركة، والحفاظ على علاقة متميزة معها. كما أبرز رئيس الوزراء التعاون القائم مع شركة “جريفولز” في مجال تصنيع وتجميع مشتقات البلازما.

وأشار رئيس الوزراء إلى أنه يأمل في مزيد من التعاون مع الشركات الأسبانية، خاصة مع إعلان تدشين مجلس الأعمال المصري الأسباني المشترك.

من جانبه أشار رئيس حكومة مملكة إسبانيا إلى أن الجانب الأسباني يستهدف تعزيز القدرة التنافسية لقطاع الأعمال الإسباني في مجالات معالجة المياه، والطاقة المتجددة، ومجال الأغذية الزراعية، وقطاع السكك الحديدية، لكونها قطاعات مهمة تسهم في توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين، مضيفا أن مصر واحدة من أهم الدول بالقارة الأفريقية، ولذا فمن الضروري العمل على زيادة التقارب بين الدولتين، معبرا عن ثقته في أن الشركات الأسبانية يمكنها أن تسهم بشكل كبير في عملية التنمية الجارية فى مصر.

وخلال الاجتماع، استعرض ممثلو الشركات المشروعات التي يتم تنفيذها في مصر من خلال شركاتهم، وكذلك مقترحاتهم للمشروعات التي يتطلعون للتعاقد عليها في المجالات المختلفة، موجهين الشكر لرئيس الوزراء لحرصه على لقائهم عن قرب، ومعربين عن ثقتهم في أن توقيع الإعلان المشترك لتدشين مجلس الأعمال المصري الأسباني سيعمل على تعزيز التعاون بشكل أكبر خلال المرحلة المقبلة.

وتعقيبا على ذلك، جدد الدكتور مصطفى مدبولي حرصه على زيادة سبل التعاون مع الشركات الأسبانية في المجالات المختلفة، قائلا : سأنقل جميع المقترحات التي تم مناقشتها لزملائي الوزراء، وفي حالة وجود أية مشكلة لديكم، فإن مكتبي مفتوح أمامكم، ويمكنكم التواصل معي بشكل مباشر في أي وقت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى