أخبار دوليةالأخبار

فاوتشي يكشف تفاصيل أول إصابة بـ«أوميكرون» في الولايات المتحدة

رؤية    

واشنطن – أفاد كبير المستشارين الطبيين للرئيس الأمريكي جو بايدن، أنتوني فاوتشي، أمس (الأربعاء)، بأن أول إصابة تم تسجيلها بمتحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون” في كاليفورنيا تعود لشخص جاء من جنوب أفريقيا.

وأضاف أن “الشخص المصاب بأوميكرون كان قد سافر إلى جنوب أفريقيا وتم عزله. كما تم فحص كل من كان على اتصال به”.

بدورها، أوضحت المراكز الأمريكية للوقاية من الأمراض ومكافحتها في بيان، أن هذا الشخص خضع لفحص في كاليفورنيا وجاءت نتيجته إيجابية، لافتة إلى أنه “ملقّح بشكل كامل وكانت تظهر عليه أعراض خفيفة في طور التحسن”.  

وأشار فاوتشي إلى أن “الجرعات المعززة تساعد على تخفيف أعراض حتى المتغيرات التي لم يتم صنع اللقاحات من أجلها”، لافتاً إلى أن هناك “نحو 60 مليون أميركي مؤهلين لتلقي اللقاح لكنهم لم يأخذوه حتى الآن”.

كما شدّد على أنه يتعيّن على كل من يصل إلى الولايات المتحدة الخضوع لفحص كورونا خلال 24 ساعة من وصوله، قائلاً: “لا يمكن استخلاص النتائج من مصاب واحد، لكن الدول التي تشهد حالات أكثر سنستفيد من تجاربها حول الفيروس المتحور”.

وحول حظر السفر إلى جنوب أفريقيا، لفت فاوتشي إلى أنه “ننظر إلى هذا القرار على أنه إجراء مؤقت”، معتبراً أن ما يحدث الآن هو مثال آخر على أهمية تلقيح الأشخاص.

من جهتها، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي: “قراراتنا بشأن الإجراءات المقبلة والقيود المحتملة لمواجهة وباء كورونا ستعتمد على توصية الخبراء، والرئيس سيتحدث غداً الخميس عن خططه لمواجهة الوباء”، مشيرةً إلى أنه “تمت إحاطة الرئيس بايدن حول تسجيل الإصابة الأولى بالمتحور الجديد في كاليفورنيا”.

ساكي أكدت أنه “يمكن أن يكون للقاحات، وبالطبع الجرعات المعززة، تأثير هائل على الحماية من الأمراض الخطرة والموت”.

جاء ذلك بعد أن أكد الرئيس جو بايدن أن “أوميكرون” يمثل “سبباً للقلق لا للذعر”، داعياً المواطنين إلى الحصول على جرعات معززة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا “فوراً”.

بدورها، قالت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق الأربعاء، إنه “لا دليل على تراجع فاعلية اللقاحات أمام متحور كورونا الجديد”، فيما لا تزال الدراسات والأبحاث قائمة للتأكد من مقاومة المتحور للقاحات من عدمها.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى