أخبار دوليةالأخبار

مقتل قيادي في حركة «فارك» الكولومبية في فنزويلا

رؤية

كاراكاس – أفادت وسائل إعلام كولومبية، مساء أمس (الأحد)، بمقتل أحد القادة المنشقين عن حركة “القوات المسلحة الثورية الكولومبية” (فارك)، الملقب بـ “البايسا”، برصاص متمردين آخرين في فنزويلا.

ونقلت عدة صحف عن مصادر استخباراتية كولومبية وفنزويلية أن “البايسا”، واسمه الحقيقي هرنان داريو فيلاسكيز، تعرض لكمين في ولاية أبوري المتاخمة لكولومبيا.

ولم تؤكد الحكومتان الكولومبية والفنزويلية هذه المعلومات حتى الآن. وذكر الجيش الكولومبي للصحفيين أنه لم ترده معلومات بهذا الشأن ، حسبما ذكرت «الأنباء الفرنسية».

ابتعد فيلاسكيز الذي كان قائدا يثير الرهبة خلال السنوات التي قضاها على رأس قوة النخبة في حركة “فارك”، في عام 2018 بعد اتفاق السلام المبرم في عام 2016 وأفضى إلى نزع سلاح أقوى حركة متمردة في أمريكا اللاتينية، والذي كان أحد مفاوضيه. وعاد للظهور في عام 2019 مرتديا زيا عسكريا إلى جانب إيفان ماركيز، الرجل الثاني السابق في حركة “فارك”، وخيسوس سانتريش، القيادي الآخر في حركة التمرد السابقة، معلنا عودته إلى حمل السلاح.

وعرف فيلاسكيز بنشاطه المسلح، بما في ذلك تفجير سيارة في بوغوتا أودى بحياة 36 شخصا وإصابة العشرات في فبراير عام 2003.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى