أخبار دوليةالأخبار

منظمات تدعو إندونيسيا إلى السماح بإنزال لاجئين روهينجا عالقين في البحر

رؤية

جاكرتا – دعت منظمات إنسانية السلطات الإندونيسية، اليوم الثلاثاء، إلى السماح بإنزال مجموعة من اللاجئين الروهينجا عالقين في البحر منذ ثلاثة أيام.

وقال مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في إندونيسيا، اليوم، إن قارب اللاجئين المتهالك جرى رصده لأول مرة قبالة ساحل إقليم أتشيه في 26 ديسمبر، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وقالت الوكالة الأممية إن “القارب الذي تردد أن المياه تتسرب داخله، وبه محرك تالف، يطفو فوق المياه في عرض البحر وسط طقس قاس، ومن المحتمل أن يتعرض للغرق”.

وبناء على صور وتقارير من الصيادين، هناك 120 راكبا على متن القارب المزدحم الذي يلا يصلح للإبحار، بينهم كثير من الأطفال.

وتحث الأمم المتحدة الحكومة الإندونيسية بشدة على السماح بإنزال آمن على الفور للمهاجرين تجنبا لأي خسائر في الأرواح.

كما دعت منظمة سواكا الإندونيسية المعنية بالدفاع عن اللاجئين الحكومة إلى التدخل للحيلولة دون حدوث خسائر في الأرواح.

ووفقا لرئيسة منظمة سواكا، أتيكا يوانيتا، يوفر صيادون محليون الطعام والماء للاجئين الروهينجا على متن القارب.

يشار إلى أنه يحدث كثيرا أن تضل قوارب الروهينجا الفارين من الفظائع في ميانمار طريقها في المياه الإندونيسية قبالة ساحل أتشيه، وهو إقليم في أقصى غرب البلاد يواجه المحيط الهندي وبحر أندامان.

وبالرغم من أن إندونيسيا ليست عضوا في اتفاقية الأمم المتحدة للاجئين لعام 1951، فهي تستضيف ما يقرب من 14 ألف لاجئ مسجلين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى