الدفاع الروسية: قوات منظمة معاهدة الأمن الجماعي والقوات الكازاخية سيطرت على مطار «ألما آتا»

سهام عيد

رؤية

موسكو – قالت وزارة الدفاع الروسية، إن قوات حفظ السلام، جنبا إلى جنب مع القوات الأمنية الكازاخية، تمكنوا من السيطرة على مطار ألما آتا في كازاخستان.

وقال اللواء إيغور كوناشينكوف، الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية ، في بيان اليوم (الجمعة)، “تم وضع مطار ألما آتا تحت السيطرة الكاملة مع القوات الأمنية الكازاخية”، وفقا لموقع روسيا اليوم.

وأضاف كوناشينكوف أن قوات حفظ السلام التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي، تقف جنبا إلى جنب مع ضباط إنفاذ القانون الكازاخية، ويحافظون على ضمان سير الأمن والقانون في كازاخستان.

ووفقا للناطق، فإن القنصلية العامة الروسية، الموجودة في ألما آتا، وغيرها من المنشآت تحت الحماية الآن.

وتابع البيان، “إن مجموعة من القوات الجوية الروسية تضم أكثر من 70 طائرة تعمل على مدار الساعة بوحدات الجسر الجوي للوحدة الروسية التابعة لقوات حفظ السلام التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي في كازاخستان. كما يشارك طيران القوات الفضائية الروسية في نقل الوحدات العسكرية لبيلاروس وطاجيكستان وقيرغيزستان وأرمينيا إلى كازاخستان”.

وأعلنت منظمة معاهدة الأمن الجماعي، أمس الخميس، أنه تم إرسال قوات حفظ السلام إلى كازاخستان، وأكدت أن وحدة من القوات الروسية بدأت بالفعل في تنفيذ مهامها هناك.

ربما يعجبك أيضا